التخطي إلى المحتوى
عاجل.. الحكومة تكشف عن موعد تجربة نظام العمل الجديد. و 3 أيام أجازة أسبوعيًا للموظفين
موظفين

كشفت مصادر رسمية في الحكومة المصرية، بأن الأخيرة قد أصبحت مستعدة الآن لتجربة نظام العمل الجديد، والذي ينص على إعطاء الموظفين 3 أيام أجازة أسبوعية بدلًا من يومين فقط، وهو الأمر الذي تعتقد الحكومة بأنه قادر على ترشيد النفقات وتخفيف الزحام المروري في شوارع المدن الكبرى في مصر.

وكان مركز معلومات مجلس الوزراء ودعم إتخاذ القرار قد أكد بأن الحكومة بالفعل تدرس الآن تخفيض عدد أيام العمل أسبوعيًا مشددًا على كون ذلك لن يؤثر على عدد ساعات العمل في اليوم الواحد.

وأوضحت المصادر، بأن الحكومة تدرس هذا القرار بشكل جاد، ومن المؤكد بأن يتم تجربته خلال الفترة المقبلة، ولكن حتى الآن لازالت هناك مقترحات تقدم بشكل مستمر للحكومة من أجل دراستها قبل بداية تطبيق هذا القرار، خاصة فيما يتعلق بمدى تأثير هذا النظام على رواتب الموظفين، وكذلك على الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأوضح الدكتور “صالح الشيخ” رئيس الجهاز، بانه قد أرسل منشور إلى بعض الجهات الحكومية في الأقاليم وفي العاصمة، وذلك من أجل إستطلاع الأراء حول هذا النظام، وكانت النتائج إيجابية للغاية، على حد وصفه.

وكانت تقارير إعلامية قد أشارت إلى كون الحكومة قد تبدأ في تجربة هذا النظام في عدد من المصالح الحكومية، وذلك في الأول من شهر سبتمبر المقبل، أي بعد نهاية أجازة العيد بأيام قليلة.

قد يهمك أيضا

التعليقات