التخطي إلى المحتوى
إعدام شبيه «صدام حسين» في أمريكا.. تعرف على السبب !!

قضت محكمة في ولاية تكساس الأمريكية، اليوم الثلاثاء الموافق 15 أغسطس 2018م، بإعدام محمود عرسان، يبلغ من العمر 60 عامًا، ويحمل الجنسية الأردنية، ويصفه الإعلام بـ “شبيه صدام حسين”، وذلك بعد أن تم إدانته في جريمتين قتل لشخصين، الأول زوج ابنته، أما الثاني فصديقة ابنته، لتشجيعهما ابنته على الاقتران بالرجل الذي تحبه .

وبحسب “سكاي نيوز عربية”، فإن ابنة المتهم قدج تركت منزل والدها للزواج من أجنبي، على الرغم من رفض الوالد لتلك الزيجة، وقد شجعها على ترك المنزل والزواج، الضحية الأولى والثانية، اللذان قتلهما والد الفتاة جراء فعلتهما، وذلك في عام 2012م، وظلت عملية محاكمته طوال هذه المدة، إلا أن المحكمة حسمت الأمر بعد تداول أعضائها من المحلفين لمدة 35 دقيقة فقط .

وقد قضت المحكمة التي تقع في مدينة هيوستن الأمريكية بالإعدام على المتهم، بعد ثبوت التهمة، وفور نطقها بالحكم عاد عرسان إلى الخلف وكاد أن يغشى عليه، في الوقت الذي أصدر أهالي الضحايا صرخات عالية تدل على فرحتهم بالحكم، الذي اقتص لهم من قاتل الضحايا الأبرياء، واعتبروا الحكم انتصارًا للقضاء لصالح ابنائهم .

وأقرأ معنا :

غدًا.. إذابة الجليد عن سيدة بعد 38 عامًا وما زالت على قيد الحياة

عودة إمرأة بعد أن ابتلعتها الأمواج منذ عام ونصف

بالفيديو | لماذا تمسح الفتيات وجوههن في جلد الأضحية

قد يهمك أيضا

التعليقات