التخطي إلى المحتوى
عاجل| تفاصيل مثيرة وراء انتحار الطالب «حسن» 14 عاماً منذ قليل بالجيزة

شهدت منطقة كرداسة واقعة مؤسفة بعدما قام طالب يبلغ من العمر 14 عاماً بالانتحار، وعلى الفور تم نقل الجثة إلى مستشفى أوسيم المركزي.

انتحار طالب 14 عاماً بالجيزة

وعلى الفور تم الدفع برجال المباحث لكشف ملابسات الواقعة، حيث تبين من التحريات الأولية أن يوجد احمرار حول الرقبة والعين وبسؤال والده ” مجدي .م” البالغ من العمر  44 عاماُ، أقر أن نجله ” حسن” 14 عاماً، كان يعمل بورشة خياطة بالقرب من منزله وحدث خلاف بينه وبين صاحب العمل فقام بطرده.

وأضاف والد الطالب المنتحر من خلال تصريحاته مع الجهات الأمنية، ان ابنه بعد طرده أصبحت حالته النفسية سيئة وصعد إلى سطح العقار وقام بلف سلك الدش حول رقبته وربطا بكمرة خرسانية.

وحاول الأب انقاذ نجله بعدما شاهدته والدته وقام بنقله للمستشفى ولكنه لفظ أنفاسه الأخيرة، ولم يشتبه جنائياً في أحد، وأيدت والدته ما جاء في أقوال زوجها وتم تحرير محضر بالواقعة .

قد يهمك أيضا

التعليقات