التخطي إلى المحتوى
بعد أيام من “خسوف القمر”.. ظاهرة فلكية خطيرة تضرب الأرض خلال ساعات
ظاهرة فلكية

كشف علماء الفلك والفضاء في عدة جامعات على مستوى العالم، بأن شيئًا غريبًا سوف يحدث للشمس في الفترة المقبلة، وذلك بعدما تدخل الشمس في فترة “الدورة الدنيا” من الدورة الشمسية، والتي يتراجع خلالها عدد البقع الشمسية، وذلك في الوقت الذي يتزايد فيه نسبة الإشعاعات الكونية بشكل ملحوظ.

وأوضح العلماء بأن نسبة الإشعاعات الكونية في فترة “الدورة الدنيا” تزداد بشكل لا مثيل له منذ بدء عصر الفضاء، وذلك بحسب تقرير من الوكالة الأمريكية “بلومبيرج”.

وبحسب ما قالته التقارير، فإن الدورة الشمسية تستمر لمدة تصل لنحو 11 عامل، وتتضاءل فيها البقع الشمسية وتضعف التوهجات، وكذلك من الممكن أن يتراجع المجال المغناطيسي للشمس.

ومن المعروف، بأن المجال المغناطيسي للشمس هو من يقوم بحماية الكواكب، وعلى رأسها كوكب الأرض من الإشعاعات الكونية المشحونة.

ويقول ” ناثان شوادرون” أستاذ فيزياء الفضاء في جامعة نيوهامبشاير: “في الفترة الحالية نمر بدورة  شمسية غريبة جدا، وتستمر في إظهار مؤشرات على الاتجاه نحو الأسوأ”.

وكان عدد من العلماء قد أكدوا بأن الأرض ربما لن تتأثر بشكل ملحوظ بهذه الظاهرة، ولكن من المتوقع بشكل كبير أن يؤثر ذلك على رواد الفضاء وأولئك الذين قد يتنقلون في الفضاء، وتحديدا الرحلات المأهولة إلى المريخ، على سبيل المثال.

قد يهمك أيضًا

التعليقات