التخطي إلى المحتوى
عاجل.. تفاصيل مثيرة وراء العثور على جثث 3 مواطنين في وسط الصحراء في ظروف غامضة
صور من موقع الحدث

أوضحت التقارير الإعلامية صباح اليوم، بأن السلطات الليبية قد كشفت منذ قليل، عن العثور على جثامين ثلاثة مواطنين وذلك في منطقة صحراوية بالقرب من منطقة سكنية تعرف بـــ الجغبوب، وتبعد عنها بنحو 100 كيلو متر فقط.

وبالحديث حول تفاصيل هذا الحادث، حيث قالت المصادر، بأن من عثر على هذه الجثامين هم أعضاء مكتب سرايا حرس الحدود في منطقة الجغبوب” والتابعين لمصلحة الجمارك هناك، وعلى الفور تم إبلاغ الشرطة من أجل أن تبدأ في التعامل مع هذا الوضع بأسرع وقت ممكن.

وأوضحت المصادر، بأن مكتب سرايا حرس الحدود قد تواصل مع الشرطة والتي وصلت على الفور إلى موقع البلاغ، وعثروا على الجثامين الثلاثة وقاموا بدفنهم في الصحراء.

وذكر أحد أفراد قوة “مركز شرطة الجغبوب، بأن الجثامين التي تم العثور عليها كانت لثلاثة مواطنين مصريين، وقد تعرضت نتيجة حرارة الشمس، ويبدو بأنهم قد رحلوا عن عالمنا بسبب سيرهم في هذا طريق صحراوي بدون ماء أو مشرب، حيث وضح على الجثث بأن قد ماتوا بسبب الجوع والعطش.

وبحسب صور البطاقات الشخصية التي تم العثور عليها، فقد تبين وفاة كلًا من :

  •  عبدالله أحمد إبراهيم عبداللطيف من مواليد مركز مغاغة بمحافظة المنيا
  • وسيد عبدالحميد محمد مصطفى، المقيم في منية الحيط بمركز إطسا التابع لمحافظة الفيوم
  • وحمدي رمضان عبد الحميد مرز، تطون مركز إطسا الفيوم.

قد يهمك أيضًا

التعليقات