التخطي إلى المحتوى
جريمة بشعة تهز المنصورة.. الابن العاق يتجرد من مشاعر الإنسانية ويفصل رأس والده عن الجسد والسبب صادم للجميع
جثة

شهدت قرية طرانيس التابعة لمركز المنصورة التابع لمحافظة الدقهلية جريمة بشعة هزت المنطقة، وذلك بعدما تجرد ابن من كل مشاعر الإنسانية وقام بفصل رأس والده عن الجسد.

ابن يفصل رأس والده عن الجسد

تلقى مدير أمن الدقهلية اللواء ” محمد حجي” إخطاراً من مأمور مركز شرطة المنصورة يفيد ببلاغ من ” أصيلة”  وشقيقتها، يفيد بتغيب والدهما البلاغ من العمر 67 عاماً فلاح مقيم بنفس المكان عن المنزل من تاريخ 19 يوليو الجاري.

وعلى الفور تم تكليف رجال المباحث بكشف ملابسات الواقعة، حيث تبين من التحريات الأولية أن الأب قد حدثت بينه وبين نجله ” فارس” 38 عاماً حاصل على ليسانس دراسات إسلامية، ويعمل حالياً سائق توك توك، ومقيم برفقة والده بنفس المنزل مشاجرة، وعقب ذلك اختفى الأب.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط ألابن العاق وبمناقشته، اعترف أنه نشبت بينه وبين والده مشاجرة قام على إرثها بالاعتداء عليه بقطعة حجرية على راسه حتى فارق الحياة، ثم بعدها أحضر سكيناً وفصل الرأس عن الجسد، ووضع الجسد في شيكارة والرأس في شيكارة ووضع كل منهما في مصرف مائي مختلف.

وبالفعل استطاعت قوات الأمن استخراج الجثة بدون الرأس من أحد المصارف، وجاري الآن تمشيط المنطقة من أجل الوصول إلى رأس الأب.

قد يهمك أيضًا

التعليقات