التخطي إلى المحتوى
نظام التعليم الجديد … واستخدام التابلت … وطريقة الإمتحانات … والثانوية العامة الجديدة
وزارة التربية والتعليم

يشهد هذا العام قرارات هامه فى مجال التعليم، حيث تتجه مصر بقوه فى مسيرتها نحو تحسين العمليه التعليميه، سواء فى التربيه والتعليم او على مستوى التعليم العالى، وفى هذه المقاله توضيح لاخر تحديث فى نظام التعليم ما قبل الجامعى كما وضحته وزاره التربيه والتعليم، وايضا توضيح واجابه لتساؤلات اولياء الامور والطلبه حول نظام التعليم الجديد.

التعليم الجديد

الجدير بالذكر انه سيتم تطبيق هذا النظام بدءا من العام الدراسي الجديد 2019-2018،  فى شهر سبتمبر القادم و يطبق النظام على الدفعات المستجده فقط، اى الصف الاول الابتدائي والصف الاول الثانوى ورياض الاطفال (kg2, kg2)، اما الطلاب القدامى فلا علاقه لهم بالنظام الحديث، ولن يطبق عليهم وسوف يطبق هذا النظام على جميع الطلاب سواء المدارس الحكوميه، او المدارس الخاصه، او المدارس اليابانيه.

النظام الجديد لرياض الأطفال

بالنسبه لرياض الاطفال سوف تشهد المواد الدراسيه تطور كبير، وتغيير شامل، تهدف الى تدريب الطفل على اعمال عقله فى التفكير والابداع، والابتعاد عن ظاهره الحفظ والتلقين باكبر قدر ممكن،  وغرس روح التعاون والعمل الجماعى فى نفوس الاطفال،  حيث سيتم ترتيب الطلاب فى الفصول فى مجموعات، وكذلك تهدف المواد الجديده الى تعزيز شخصيه الطفل،  وبناء شخصيته بناءا سليما، مما يؤدى الى تنشأه جيل جديد تنشأه سليمه،  وبذلك يزيد اعداد الطلاب الملتحقين برياض الاطفال.

تدريب المعلمين في النظام الجديد للتعليم

وبالنسبه للمعلمين فانه سوف يتم تدريبهم على النظام الجديد، والمامهم بكل تفاصيله، وتدريبهم طريقه شرح هذه المواد الجديده، فى هذا الصيف بدأ من 29/7/2018 الى 19/8/2018، حتى يتم تطييق هذا النظام بشكل سليم ويستمر تدريبهم طوال العام .

المرحلة الإبتدائية في النظام الجديد

اما بالنسبة للمرحلة الابتدائية، سوف يحدث تعديل واسع وكبير فى المناهج التى يتم تدريسها للطالب، واهم هذه التعديلات انه سيتم الربط بين بعض المواد الدراسيه، حيث يتم دمج ماده اللغه العربيه مع ماده الرياضيات، وماده العلوم وماده التاريخ والجغرافيا والدراسات، وسيتم تدريس هذه المواد باللغه العربيه للمرحله الابتدائيه،  كما انه سيتم تدريس مواد منفصلة مثل ماده اللغة الإنجليزية، وماده التربية الدينية، و ماده التربية الرياضية، وسوف تعتمد المناهج على ربط الماده العلميه بالمهارات الحياتيه.

الإمتحانات تحت نظام التعليم الجديد

اما بالنسبه لنظام الامتحانات، ومن اهم التغيرات فى نظام التعليم الحديث ان تقييم الطالب سيكون من خلال تطبيقات وانشطه، وسيلغى نظام الامتحانات والدرجات، من الصف الاول الابتدائي حتى الصف الثالث الابتدائي، اما الامتحانات ستطبق على طلاب الصف الرابع والصف الخامس و السادس الابتدائي، ولكن بعد تطوير نظام الامتحان بحيث لن تكون نتيجه الامتحان معتمده على الدرجات،  بل تعتمد على التقدير مثل ممتاز، جيد جدا، جيد او مقبول او ضعيف، وسيتم تدريس ماده اللغة الإنجليزية لطلبه رياض الاطفال،  ولكل الصفوف الابتدائيه، وسيتم دراسه لغة أجنبية اخرى بدايه من الصف الأول الإعدادي.

التعديلات في نظام التعليم الجديد

ومن التعديلات ايضا انه سيتم تدريس ماده العلوم وماده الرياضيات باللغه الانجليزيه، بدءا من الصف الاول الاعدادى، ومن المخطط اليه الاهتمام بالصيانة فى المدارس و إضافة شاشات الكترونيه داخل الفصول.

وسيشمل التطوير الجديد تغييرات فى نظام الدراسه بالنسبه للمدارس التجريبه،  حيث تكون الدراسه باللغه العربيه سواء للمدارس التجريبيه العربى او المدارس التجريبيه اللغات، وستدرس اللغه الانحليزيه كماده دراسيه منفصله وذلك فى مرحله رياض الاطفال، وفى جميع صفوف المرحله الابتدائيه،  وبذلك يكون جميع الطلاب سواء طلاب المدارس الحكوميه او طلاب المدارس التجريبيه يدرسون بنفس اللغه، وهى اللغه العربيه، وسيطبق هذا النظام على المدارس التجريبيه.

موعد تنفيذ النظام الجديد في المدارس التجريبية

ولكن تطبيق النظام الجديد بالنسبه للمدارس التجريبيه،  سيبدا مع العام الدراسي 2019 -2020، وليس هذا العام حتى يعطى الفرصه لاولياء الامور بالاختيار بين المدارس الحكوميه او المدارس التجريبيه، وهى مدارس يشملها الدعم، حيث الدراسه ستصبح باللغه العربيه، حتى يعزز فى نفس الطفل حب لغته العربيه، وحتى يتقن الطالب لغه بلده بشكل جيد، اما الخيار الثانى امام ولى الامر هو التقديم فى مدارس الدوليه، او مدرسه لغات خاصه، وتطبيق هذا النظام سوف ياتى تدريجيا حيث يطبق من العام الدراسي المقبل 2018 2019 على طلاب رياض الاطفال (kg1 ,kg2)، والصف الاول الابتدائي،  والصف الاول الثانوى، ثم يتم تطبيق النظام الحديث على طلاب الصف الثانى الابتدائى، فى العام الذى يليه، وهكذا حتى يشمل النظام الجديد كل الدفعات، و يتم القضاء على النظام القديم،  اما بالنسبه للطلاب القدامى فلن يوجد تغيير،  ولكن سيتم الحد من طول المواد الدراسيه وسيتم تقليل المنهج المقرر عليهم.

الدخول الإلكتروني للنظام الجديد

التابلت التعليمي في مصر
التابلت

وشمل ايضا النظام الجديد الثانويه العامه،  وستكون التغييرات فى هذا النظام الجديد كبيره جدا، حيث يطبق النظام الحديث على طلاب الصف الاول الثانوى للعام الجديد 2018 2019، حيث يهدف النظام الجديد لتطوير طريقه الدراسه وطريقه الامتحان والتوجه للتعليم الالكترونى، حتى يواكب التعليم بمصر الدول المتقدمه، وحتى يقضى على ظاهره الغش والتسريب فى الامتحانات،  اما عن التعديلات،  سيتم تسليم تابلت مجانى لكل طالب مع الكتب الدراسيه الورقيه حتى يتعود الطالب على التعليم الالكترونى ن  بجانب التعليم الورقى.

نظام الإمتحانات الإلكترونية

وبالنسبه لامتحانات سيتم الغاء الامتحان الموحد على مستوى المدارس، وسيكون الامتحان على مستوى المدرسه الواحده،  ويتم اختبار الطالب من خلال التابلت بشكل الكترونى عن طريق شبكه داخليه داخل المدارس،  ستصبح الامتحانات تراكميه لمده ثلاث سنوات،  يمتحن فيهم الطالب 12 امتحان على مدار الثلاث سنوات،  ويؤدى الطالب الامتحان بشكل الكترونى من خلال التابلت   ويتم تصحيح الامتحان بشكل الكترونى ايضا.

بنك الأسئلة المصري

اما بالنسبه لاسئله الامتحان فلن يضعها المعلم بل سيطبق نظام بنك الاسئله بشكل الكترونى،  وسيساهم فيه اعداده عدد من المعلمين وسيكون لهم حافز على ذلك، وسيتم وضع النتيجه النهائيه من درجات 6 امتحانات يختارهم الطالب من الاثنى عشر امتحان،  وذلك النظام الجديد فى الامتحانات يمنح الطالب اكثر من فرصه للتقييم والتعويض .

بعبع الثانوية العامة

وسيلغى فكره بعبع الثانويه العامه والخوف من نفوس الطلاب، حيث يمكنه التعويض فى اكثر من امتحان ولن يكون هناك حاله من الضغط المعهوده بين طلاب الثانويه وفى البيوت المصريه،  وسوف يشمل التغيير شكل الامتحان حيث تكون الاسئله معتمده على التفكير وتعبير الطالب باسلوبه، وليست معتمده على الحفظ اما عدد الدرجات سيكون 410 درجه، ولن يحدث تغيير فى مناهج الثانويه العامه،  التغيير فقط فى طريقه التدريس والامتحانات، اما تسجيل الغياب سوف يتم بشكل الكترونى   ومن يتغيب من الطلاب اكثر من المده المسموح بها لن يدخل الامتحان، وسيتم تدريب المعلمين على استخدام النظام الحديث وطريقه التصحيح الجديده، والجدير بالذكر ان اهم ما يهدف اليه هذا النظام هو القضاء على ظاهره الحفظ والتلقين،  وخلق جيل جديد قادر على التفكير والابداع والابتكار.

تعديلات النظام الجديد في التعليم الفني

التعليم الفنى اما بالنسبه للتعليم الفنى فان نظاما جديدا ايضا سوف يطبق على طلاب الدفعه الجديده ،  العام الدراسي المقبل  وذلك ما اشار اليه الدكتور احمد الجيوشي (نائب وزير التربيه والتعليم والتعليم الفنى )، حيث سيتم تغيير المناهج وتطويرها  لكى تؤهل الطالب لما يحتاجه سوق العمل،  وليس فقط دراسه نظريه .

نظام الإمتحانات في التعليم الفني

وسيتم تغيير نظام الامتحانات ايضا، حيث ان الطالب سيؤدى اربعه امتحانات خلال العام الدراسي، سوف يمتحن الطالب مرتين كل فصل دراسي،  وهذا الاختبار سيكون اختبار عملى، اما الامتحان النهائى النظرى فى نهايه العام لا يشكل سوى 30 % من مجموع الطالب النهائى، بجانب الامتحانات الاسبوعيه الدوريه،  وبالتالى يخفف ذلك من الضغط النفسي الذى يتعرض له الطالب، كما يمنحه اكثر من فرصه للتقويم والتعويض خلال هذه الامتحانات.

النتيجه النهائيه تكون تراكميه خلال ثلاث سنوات، ويتم اضافه تخصصات جديده مثل اللوجستيات،  وتخصص الطاقة الجديدة،  مما يساعد الخريجين على مواكبه متطلبات سوق العمل من مهن مختلفه،  وليس فقط دراسه نظريه، وبذلك نكون قدمنا لكم ، كل ما يخص النظام الجديد للعملية التعليمية في مصر .

قد يهمك أيضا

التعليقات