التخطي إلى المحتوى
عاجل.. حكم نهائي من المحكمة يفاجئ الجميع في قضية “فض إعتصام رابعة”
قضية فض رابعة

في خبر عاجل ورد إلينا منذ قليل، حيث قضت محكمة جنايات القاهرة والمنعقدة في معهد أمناء الشرطة بطرة، صباح اليوم السبت، بإحالة كلًا من عاصم عبد الماجد وعصام العريان وصفوت حجازي وأسامة ياسين وطارق الزمر، ومحمد البلتاجي، ووجدي غنيم وعبد الرحمن البر، وذلك إلى فضيلة مفتي الجمهورية من أجل البت النهائي في إعدامهم، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “فض إعتصام رابعة”.

وقالت المصادر الأمنية، بأن الحكم قد صدر من قبل المحكمة برئاسة لمستشار حسن فريد بعضوية المستشارين وفتحي الرويني وخالد حماد، وسكرتارية أيمن القاضي ووليد رشاد.

ويذكر بأن النباية كانت قد حالت المتهمين في القضية رقم 34150 لسنة 2015 جنايات مدينة نصر إلى المحاكمة الجنائية، وذلك لكون المتهمين قد قاموا بتجمهر في محيط ميدان رابعة العدوية، وذلك في الفترة ما بين 21 يونيو حتى 14 أغسطس 2013، وقد فعلوا ذلك بهدف ترويع وتخويف وبث الرعب بين الناس، وكذلك عرضوا حياتهم للخطر وتعدوا على الملكية العامة والخاصة في تلك الفترة، وكذلك إرتكابوا جرائم الإعتداء على الأشخاص وأموال كل من يرتاد في محيط تجمهرهم بحسب ما ذكرته تحقيقات النيابة.

وكذلك تم توجيه تهم لهم من قبل النيابة، بشأن مقاومة رجال الشرطة والذين تم تكليفهم بفض تجمهر رابعة العدوية، وتم توجيه تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والتخريب والإتلاف العمدي للمباني والأملاك العامة واحتلالها بالقوة وقطع الطرق.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.