التخطي إلى المحتوى
عاجل.. الأوقاف تقرر إقامة “صلاة الخسوف” في كل محافظات الجمهورية في توقيت واحد
القمر الدموي

كشفت مصادر رسمية داخل وزارة الأوقاف منذ قليل، بأن الوزارة قد أصدرت قرار بأن تتم صلاة الخسوف اليوم الجمعة، وذلك في المساجد الكبرى التي تحددها مديرية الأوقاف في كل محافظة.

وكانت هيئة البحوث الفلكية المصرية قد أعلنت في وقت سابق بأن مساء الجمعة 27  يوليو سوف يشهد خسوف كلي للقمر في سماء القاهرة وعدة محافظات مصرية.

وقالت الأوقاف في بيان رسمي لها منذ قليل: “ونبهت الوزارة في بيان لها على إقامة الصلاة من خلال أئمتها المعتمدين، ولن يتم السماح للأئمة الذين لم يحصلوا على رخصة من قبل الوزارة بأداء أي فعاليات دعوية في المساجد”.

وأشارت الأوقاف، بأن “صلاة الخسوف” هي سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، وينادي بها في المساجد قائلين: “الصلاة جامعة” كالعيد وذلك بلا آذان أو إقامة، وتؤدي ركعتين بركوعين وسجودين، وهي صلاة جهرية لكونها تصلى ليلًا.

وعن كيفية أداء الصلاة، قالت الأوقاف:

“في البداية يكبر تكبيرة الإحرام، ويستفتح بدعاء الاستفتاح، ويقرأ الفاتحة وما تيسر من القرآن الكريم، ثم يركع ركوعًا معتدلاً فيسبح بطمأنينة، ثم يرفع من ركوعه فيسبح ويحمد، ثم يقرأ الفاتحة وما تيسر من القرآن الكريم، ويستحب أن تكون القراءة بعد الركوع الثاني أقصر منها بعد الركوع الأول، ثم يركع بطمأنينة وهو دون الركوع الأول، ثم يرفع من الركوع فيسبح ويحمد، ثم يسجد سجدتين، ولا يطيل الجلوس بينهما، ثم يقوم إلى الركعة الثانية، فيفعل كما فعل في الركعة الأولى، ويستحب أن تكون الركعة الثانية أقصر من الأولى قراءة وركوعًا، ثم يتشهد ويسلم.

وذكرت وزارة الأوقاف بأن الصلاة سوف تقام في كل المساجد الكبرى، وسوف تترك أمر إختيار هذه المساجد إلى مديريات الأوقاف في مختلف المحافظات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.