التخطي إلى المحتوى
حكم عاجل من محكمة الجنايات على المتهمين باحتجاز ربة منزل وتصويرها عارية «صور»

أصدرت اليوم محكمة الجنايات بالدائرة الثالثة حكمها على عامل وربة منزل قاما بإحتجاز ربة منزل وتصويرها عارية وإجبارها على توقيع عقد زواج عرفي من المتهم الأول، وذلك بالإضافة إلى وصلات أمانة، وتهديدها بنشر صورها عارية على مواقع التواصل الاجتماعي والحصول على مبالغ مالية نظير ذلك.

حيث أصدر المستشار ” أيمن ربيع شعيب” رئيس المحكمة حكمه اليوم على المتهمين بالسجن المشدد 15 سنة، ولك بعضوية المستشارين أحمد محمود  عبد اللطيف دهشان وعماد فتحي حلمي.

وترجع أوراق القضية التي حملت رقم 918 لعام 2018 جنايات شبين القناطر، حيث تلقى رئيس فرع البحث الجنائي العميد عبد الله جلال بلاغ من ” إيمان .ف” ربة منزل باحتجازها من قبل عامل وربة منزل وتصويرها عارية.

كما أضافت من خلال البلاغ المقدم أن المتهمين قاموا بتهديدها وابتزازها ماديا مقابل عدم نشر تلك الصور على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك”، كما أجبراها على التوقيع على عقد زواج عرفي بالمتهم الأول.

قد يهمك أيضًا

التعليقات