التخطي إلى المحتوى
6 شباب جمعتهم الصداقة أحياء.. وجمعهم الموت في نفس الوقت

لقد جمعتهم الصداقة أحياء، وأيضاً جمعهم الموت في نفس الوقت، 6 شباب كانوا معاً طوال سنوات الدراسة الجامعية، بجانب ارتباط ثلاث منهم بعلاقة الجيرة بمحافظة الجيزة، حتى انتهت هذه العلاقة بوفاتهم عندما جرفتهم المياه على شاطئ النخيل بالإسكندرية، وذلك خلال قضائهم إجازة فصل الصيف بعد انتهاء العام الدارسي وظهور النتائج ونجاحهم.

وكان الضحك والفرح يغمر وجوه الشباب خلال وجودهم على الشاطئ، ولكن تملكهم الخوف مع جرف المياه لهم واحدا بعد الآخر، والرعب قد تملك نفوسهم مع الأمواج العالية والتي تزداد قوتها، وحاولوا الاستغاثة وعلى الفور حضرت قوات الإنقاذ البحري وبدأت في إنقاذ الطلاب، لكن مياه البحر كانت قد ابتلعتهم.

وقد سيطرت حالة من الحزن على أسر الضحايا بعد هذا الحادث الأليم، واستمر رواد شاطئ النخيل وقوات الإنقاذ البحري بالبحث عن الطلاب حتى انتشال جثثهم بعد عدة ساعات.

وقالت أسر الطلاب في محاضر الشرطة،أن ذويهم قد نزلوا للاستحمام في مياه البحر، فجرفهم التيار وغرقوا جميعًا ولم يتهموا أحدا بالتسبب في وفاة أي منهم.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.