مصر فايف

بسبب الثعابين والحيات.. فلاحو قرية “منية السعيد” يهجرون أراضيهم.. ويشكون من نقص الأمصال

قاموا الفلاحون بقرية “منية السعيد” التابعة لمركز المحمودية بمحافظة البحيرة، بهجر أراضيهم الزراعية، وذلك عقب انتشار الحيات والثعابين داخل أراضيهم، حتى وصلت هذه الثعابين إلى المنازل المجاورة لهذه الأراضي، وأصبحت خطرًا يهدد حياة المواطنين داخل المنازل، وبعد وفاة سبعة أشخاص على مدار عام كامل بسبب تعرضهم للدغ الثعابين.

وقد كشف آخر تقرير طبي صادر عن مستشفى المحمودية لحالة تسمم بسبب لدغة ثعبان، وأن المستشفى لا يوجد بها مصل لهذه النوعية من السموم، وأنها غير مؤهله لاستقبال حالات التسمم، وهذا الأمر قد أثار غضب الأهالي بسبب عدم وجود مستشفى آخر لعلاج أبنائهم الذين تعرضوا للدغ الثعابين.

كما وجهت المهندسة “نادية عبده” محافظ البحيرة، بضرورة سرعة توفير طبيب سموم بالمستشفى، ومحاولة القضاء على ظاهرة الثعابين بالقرية.

وقال أحد أهالي القرية “إحنا هجرنا أراضينا خوفًا من الثعابين.. ومع كل موجة حر بنلاقي الحيات تدخل البيوت وتموت ولادنا”.

ومن جانبها، قامت محافظ البحيرة المهندسة “نادية عبده”، بتشكيل لجنة فنية متخصصة لفحص شكوى أهالي قرية “منية السعيد” بمركز المحمودية، الذين يتضررون من انتشار الثعابين بالأراضي الزراعية، مما يعرض حياتهم وحيات أبنائهم للخطر.