التخطي إلى المحتوى
الحكومة: اليوم كنا على موعد مع حدث تاريخي غير مسبوق في تاريخ هذه الأمة
صورة أرشيفية

كشفت الحكومة المصرية على لسان مسئولين في وزارة المالية، بأن اليوم الأحد الأول من شهر يوليو يشهد حدث تاريخي يحدث لأول مرة في تاريخ مصر، وذلك مع بدء تنفيذ أكبر موازنة عامة للدولة المصرية على مدار تاريخها، والتي بلغت هذا العام نحو 1.42 ترليون جنيه، وقالت الوزارة بأن زيادة الإستثمارات في الخزانة العامة لهذا العام قد أرتفعت كذلك لتصل إلى نحو 100 مليار جنيه.

وخلال هذا التقرير سوف نحاول في مصر فايف، تسليط الضوء على بعض النقاط والأرقام التي ذكرها بيان وزارة لمالية حول الميزانية الجديدة للدولة.

بيان المالية يكشف تفاصيل الموازنة الجديدة

وقال بيان وزارة المالية في مصر، بأن الميزانية الجديدة للدولة المصرية قد شملت هذا العام توفير نحو مليار جنيه للألبان المدعمة للأطفال، وكذلك 5.7 مليار جنيه من أجل علاج المواطنين على نفقة الدولة، كما قامت بتخصيص نحو 194 مليار جنيه لبرامج الدعم و69  مليار جنيه من أجل الخزانة العامة لصندوق المعاشات.

وقالت المالية بأن قد خصصت نحو 3.5 مليار جنيه لتوصيل الغاز الطبيعي للمنازل، في حين تم توفير نحو 257.7 مليار جنيه بالنسبة للتعليم والصحة، لتصبح بذلك هي أكبر موازنة عامة في تاريخ مصر الحديث، وهذا بحسب ما أكدته قناة إكسترا نيوز في خبر عاجل لها صباح اليوم.

بداية صرف المعاشات بالزيادة الجديدة

وفي سياق منفصل، قالت تقارير حكومية صباح اليوم، بأن اليوم قد شهد كذلك بداية صرف المعاشات بالزيادة الجديدة والتي أقرتها وزرة التضامن الاجتماعي، ومن المقرر أن يتم صرف لكل أصحاب المعاشات والبالغ عددهم نحو 9 مليون مواطن في مصر.

قد يهمك أيضًا

التعليقات