التخطي إلى المحتوى
عاجل.. قرار جمهوري من السيسي بشأن “حالة الطوارئ” يبدا تنفيذه في 14 يوليو المقبل
الرئيس السيسي

في خبر عاجل ورد إلينا منذ قليل، حيث نشرت الجريدة الرسمية قرار جمهوري من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وذلك بشأن مد حالة الطوارئ المعلنة بقرار سابق من الرئيس تحت رقم 168 لسنة 2018، وذلك على أن يبدأ تنفيذ قرار المد من صباح يوم السبت الموافق 14 يوليو المقبل.

وخلال التقرير التالي سوف نرصد لكم نص قرار رئيس الجمهورية بشأن إعلان حالة الطوارئ، وكذلك الأسباب التي أدت إلى صدور القرار بمد حالة الطوارئ لمدة ثلاث شهور تبدأ من منتصف يوليو المقبل.

أسباب مد حالة الطوارئ لمدة ثلاث أشهر أخرى

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي في قراره، بأن مد حالة الطوارئ يأتي بسبب الظروف الأمنية الخطيرة التي تمر بها مصر في الوقت الراهن، والتي يجب عندها أن تتوحد الأمة المصرية بكافة فصائلها من أجل محاربة الإرهاب والتطرف وتطهير مصر من الإرهابيين والجماعات المتطرفة.

نص القرار على أن تتولى القوات المسلحة وكذلك جهاز الشرطة المصرية ووزارة الداخلية إتخاذ ما يلزم من أجل مواجهة خطر الإرهاب ومكافحة جرائمه ورصد جهات تمويله، وكذلك حفظ الأمن والآمان في كافة أنحاء الجمهورية، وتطهير كل شبر من أرض مصر والعمل على حفظ وسلامة المواطنين.

وقالت الجريدة الرسمية في عددها الأخير خلال نشرها لنص القرار، بأن القوات المسلحة بمعاونة رجال الشرطة والداخلية سوف يبدأوا في تطبيق القرار الجمهوري بشأن مد حالة الطوارئ منذ الساعات الأولى من صباح يوم السبت الموافق 14 يوليو المقبل.

نص قرار رئيس الجمهورية بشأن إعلان حالة الطوارئ

وكذلك نص القرار على التالي:

  • يفوض رئيس الوزراء في اختصاصات رئيس الجمهورية المنصوص عليها في القانون رقم 162 لسنة 1958 بشان حالة الطوارئ.
  • كما نص قرار رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي على أن يعاقب كل من يخالف الأوامر الصادرة من رئيس الجمهورية بالتطبيق لأحكام القانون رقم 162 لسنة 1958.

قد يهمك أيضا

التعليقات