التخطي إلى المحتوى
مصر تعلن إسترداد 91 قطعة آثرية كانت مهربة إلى إسرائيل.. هنا التفاصيل كاملة!
الآثار

في إطار الجهود الحكومية من أجل إستعادة الآثار المصرية الموجودة في مختلف أنحاء العالم، أكد “شعبان عبد الجواد” مدير عام إدارة الأثار المستردة في وزارة الآثار، بأنه سوف يتم إسترداد نحو 91 قطعة آثرية مصرية ترجع للعصور القديمة من الكيان الصيهوني.

تفاصيل مثيرة وراء عودة الآثار المصرية من تل آبيب

وأوضح شعبان في تصريحاته حول هذا الأمر قائلًا: “هذه الآثار سوف تعود لمصر خلال الفترة المقبلة، وذلك في أعقاب  كسب قضية العام الماضي، قامت مصر برفعها لاسترداد تلك القطع، وجاري حاليًا إنهاء الاجراءات اللازمة لعودتها، مشيرًا إلى أنه من المقرر كذلك استرداد عدد من القطع الأثرية المهمة من عدة دول خلال الأيام المقبلة”.

وأضاف عبد الجواد في حديثه، إلى كون هذه القطع قد تم تهربيها خارج مصر بطرق غير شرعية، مشددًا على كون مصر قد نجحت خلال العاميين الماضيين فقط في إسترداد قرابة الآلف قطعة آثرية قد تم تهريبها بطرق غير شرعية منها ٥٨٦ قطعة أثرية العام الماضي فقط.

جهود حكومية لإعادة الآثار المهربة إلى الخارج

وقالت تقارير إعلامية، بأن مصر تحاول في الوقت الحالي إستعادة المزيد من القطع الآثرية حول العالم، وذلك عن طريق التعاون بين وزارتي الآثار والخارجية من جهة، وبين والأنتربول الدولي من جهة آخرى، مشددة على كون مصر قد نجحت في إستعادة  440 قطعة أثرية من الإمارات و340 من الأردن، إلى جانب استعادة أكثر من 50 قطعة من المكسيك وسويسرا وفرنسا وإنجلترا وأمريكا خلال الأيام الماضية.

وذكرت مصادر إعلامية في القاهرة، بأن الفترة القادمة سوف تشهد كذلك إسترداد مصر لعدد كبير من القطع الآثرية االتي كانت مهربة إلى الخارج بطرق غير شرعية، وذلك في ظل جهود كبير من وزارة الآثار المصرية وأيضًا من وزارة الخارجية من أجل أن تعود كل قطعة آثرية إلى أرض الوطن.

قد يهمك أيضًا

التعليقات