التخطي إلى المحتوى
«فرانس فوت بول» تكشف عن أخبار سارة بشأن «محمد صلاح» قبل موقعة أوروجواي

أفادت جريدة «فرانس فوت بول» الفرنسية أن اللاعب المصري «محمد صلاح» المحترف ضمن صفوف نادي ليفربول الإنجليزي، قد نزل ملعب “أحمد أرينا” في جروزني، حيث مقر المنتخب الوطني، وشارك زملائه في التمرين وكان يبدو طبيعيًا ونشيطًا، مثله مثل باقي زملائه في الفريق، وذلك بعد أن خاض خلال اليومين الماضيين تمرينًا منفردًا .

إلا أن الجهاز الفني في المنتخب الوطني المصري، قد أكد في تصريحات سابقة أن موقف الفتى الذهبي، «محمد صلاح»، من المشاركة في مباراة أورجواي القادمة، كأول مباراة للفريق الوطني المصري لن يتم حسمه إلا صباح يوم الجمعة القادم الموافق 15 يونيو 2018م، حيث يفضل الجهاز الفني للفريق التأني في اتخاذ مثل هذا القرار وذلك لمصلحة اللاعب والفريق، الذي هو في أمس الحاجة لمهارات اللاعب الفائقة .

وقد كان اللاعب قد تعرض لإصابة في كتفه، على أثر احتكاك عنيف ومتعمد من لاعب ريال مدريد، «سيرخيو راموس»، أدى إلى إصابة في كتفه، تستدعي العلاج لمدة تزيد عن الأسبوعين، وقد خضع لبرنامج تأهيلي بعد تشخيص الإصابة في أسبانيا، مما أدى إلى غياب اللاعب عن الثلاث مباريات الودية الأخيرة التي خاضها المنتخب الوطني مع الكويت وكولومبيا وبلجيكا على التوالي ولم يحقق الفوز في أي مباراة منها .

وأقرأ معنا :

 

قد يهمك أيضا

التعليقات