مصر فايف

“بشرى سارة” بشأن سد النهضة..بعد لقاء حاسم بين السيسي ورئيس حكومة أثيوبيا

لقاء السيسي مع أحمد أبيى رئيس وزراء أثيوبيا

أكدت مصادر رسمية داخل رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس عبدالفتاح السيسي قد اجتمع مع رئيس الوزراء الأثيوبي “أحمد أبيي” والذي يزور القاهرة في الوقت الحالي، وقد تم الإجتماع داخل مقر رئاسة الجمهورية مساء يوم الأمس السبت.

وكشفت رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس السيسي قد تناقش مع رئيس وزراء أثيوبيا في كافة القضايا  ذات الاهتمام المشترك على الصعيدين الإقليمى والدولى، والتي جاءت على رأسها قضية “سد النهضة” وأخر تطورات الموقف هناك.

وأكدت مصادر حكومية، بأن الرئيس السيسي قد تحدث مع رئيس الوزراء الأثيوبي، حول مدى أهمية نهر النيل بالنسبة لمصر، مشددًا على كون مسائلة لا تقبل المساس بها، ويأتي هذا في إطار الجهود المصرية والأثيوبية والسودانية للوصول لحل يرضى جميع الأطراف فيما يتعلق بسد النهضة.

وكشفت المصادر على أخبار سارة للمواطنين، بعدما أكدت بأن الرئيس السيسي وأحمد إيبي قد أتفقا على رؤية مشتركة بين الدولتين بشأن سد النهضة، وهي تعتمد على احترام حق كلٍ منهما فى تحقيق التنمية دون المساس بحقوق الطرف الأخ.

وكذلك قد تم الإتفاق على توسيع مجالات وآفاق العلاقات بين مصر وأثيوبيا في السنوات المقبلة، خاصة على الصعيد السياسي والصعيد الإقتصادي، وهذا يأتي في الوقت الذي قدم فيه الرئيس السيسي التهنئة إلى أحمد أبيى وذلك بعدما تولى الأخير مؤخرًا منصب رئيس الوزراء في دولة أثيوبيا.

وذكرت المصادر الحكومية، بأن الشهور المقبلة سوف تشهد عقد اجتماع ثلاثي في القاهرة بين ممثلي الدول مصر وأثيوبيا والسودان، بحسب ما أشار إليه وزير الري الإثيوبي من قبل من أجل مناقشة بعض الأمور الخاصة بسد النهضة.