التخطي إلى المحتوى
تصريحات نارية.. أحمد موسى: “الجهة دي إيدها طايلة وشغالين 24 ساعة”
الإعلامي أحمد موسي

أكدت الإعلامي “أحمد موسى”، بأن جهة الرقابة الإدارية قد أثبتت اليوم بأنها تحارب الفساد بكل ما تملك من قوة، مشددًا على كون الرقابة الإدارية قد نجحت في توجيه ضربة قوية للفاسدين، وذلك بعدما قبضت على مجموعة من الخارجين عن القانون والفاسدين في وزارة التموين، وذلك في قضية رشاوى مالية وصلت إلى 2 مليون جنيه.

وقال موسى خلال تقديمه لبرنامج ” على مسئوليتي” الذي يذاع عبر قناة صدى البلد مساء اليوم:  «الرقابة الإدارية مش بتهزر ولا حد كبير على الرقابة الإدارية وإيدها في كل مكان وهم ناس شغالة ومش صاحية الـ 24 ساعة».

وأضاف موسى في تصريحاته، بأن القضية هذه المرة كانت تخص عدد من القيادات في وزارة التموين، وهو الأمر الذي جعل الموضوع ينتشر بهذه السرعة في وسائل الإعلام وفي الرأي العام.

وختم موسى تصريحاته حول هذه القضية قائلًا: “عصر الفساد قد أنتهى، ولكني أستغب من الموظفين المخالفين في الفترة الأخيرة، لماذا لم يتعظوا من الفاسدين السابقين، الذين كان مصيرهم هو السجن، الجميع سوف يحاسب، ولن يوجد فاسد في الدولة بعد الآن”.

وأكد أحمد موسى، بانه يجب أن يعلم الجميع بأن هيئة الرقابة الإدارية لا تفرق بين مسئول كبير وبين موظف صغير، مشيرًا إلى كون قضية المحافظ الذي تم القبض عليه منذ فترة في قضية رشوى وكذلك قضية اليوم والمعروفة اعلاميا باسم “رشاوى التموين” أكبر دليل على ذلك.

وختم موسى تصريحاته ليؤكد بأن “ضربات” هيئة الرقابة الإدارية لن تتوقف عند هذا الحد، بل ستحاول في الأيام المقبلة، كشف المزيد من قضايا الفساد وذلك في إطار خطة الدولة المصرية للقضاء على الفساد بشكل كامل في كافة الأجهزة الإدارية للدولة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات