التخطي إلى المحتوى
عاجل.. أحمد موسى يكشف تفاصيل “الكنز المصري” الذي تم العثور عليه اليوم
الإعلامي أحمد موسي

أكد الأعلامي أحمد موسى بأن وزارة الخارجية المصرية مطالبة بأن يكون هناك رد وبيان رسمي منها حول كيفية خروج الآثار المصرية من البلاد وتهريبها إلى خارج مصر وبالتحديد إلى إيطاليا بهذا الشكل، مشددًا على كونه يرفض توجيه التهم إلى أي شخص أو جهة بعينها، ولكن ينبغي على الدولة أن تصدر بيان رسمي لتوضيح الحقائق امام الجمهور.

وخلال تقديمه لبرنامج “على مسئوليتي” والذي يذاع عبر قناة صدى البلد مساء يوم الأمس، قال أحمد موسى:

خروج كميات كبيرة من الاثار يثير الكثير من التساؤلات وهى كيف وأين تمت عمليات التنقيب؟ ومن المسئول عن تمرير هذه القطع عبر الجمارك، خاصة أن الصحف الايطالية تقول ان هذه الآثار خرجت بصفة دبلوماسية”.

وذكر موسى بأنه وبحسب التقارير الإيطالية فإن الآثار التي تم إكتشافها هي “كنز حقيقي” وأنها قد جاءت على متن حاوية تابعة لإحدى البعثات الدبلوماسية القادمة من الإسكندرية على وجه التحديد.

وختم أحمد موسى تصريحاته قائلًا: ” أنا لا أريد أن اتهم أحدا أو أي جهة كانت، ولكن كيف خرجت كل هذه القطع الاثرية من مصر وكيف تمريرها عبر الجمارك؟، لذلك يجب ان ترد وزارة الخارجية وهيئة الاثار على تلك التساؤلات”.

وفي سياق منفصل، أكد الإعلامي أحمد موسى، بأنه لاحظ أهتمام كبير في الصحف الأجنبية والعالمية بما حدث اليوم مع الناشط السياسي “وائل عباس”، وتساءل أحمد موسى عن السبب وراء الإهتمام الإعلامي الملحوظ من قبل الإعلام العالمي بعملية القبض على ناشط سياسي كوائل عباس؟

قد يهمك أيضًا

التعليقات