التخطي إلى المحتوى
تعرف على تفاصيل مبادرة حلم الوصول
مبادرة حلم الوصول

كانت مجرد فكرة بسيطة وحلم جميل وأصبحت رسالة للعالم  بقدومهم وهى مبادرة حلم الوصول، فهي تجربة وتحفيز شخصي وبشكل تطوعي ليكن الناس أكثر وعيا وحبا للقراءة التي أهملها الكثيرون، وكذلك لتشجيع أصحاب العقول الراقية والشباب ذو الموهبة المختبئة على الكتابة واستثمار موهبتهم وإظهارها للعالم والخروج للنور.

كيفية ظهور مبادرة حلم الوصول:-

ظهرت هذه المبادرة لتحفيز كل من يملك فكرة تستحق التشجيع، يطلق على هذة المبادرة “حلم الوصول” ومؤسسها هو الكاتب المصري “مصطفي عزت”.

تعتبر هذه المبادرة فريدة من نوعها لإنها لا تعتمد على المنافسة بين الكتاب وبعضهم البعض، بل يظهر تنافسها في الإتحاد القائم بين مشتركيها وذلك لإظهار أفضل ما لديهم من أفكار وأفضل الكتابات كي تصل للقارئ بشكل هادف وممتع ومحبب للقراءة،  فهي مبادرة مصرية عربية إفريقية. أطلقت في فبراير عام ٢٠١٧ م، حيث تضم أكثر من ثلاثمائة موهوب، تنوعوا ما بين “الروائي، الكاتب، الشاعر، والقاص” من دول متعددة ولم تقتصر على فئة بعينها بل إنها شملت الكبار والشباب الموهوبين.

مبادرة حلم الوصول
مبادرة حلم الوصول

 

أما عن هدف المبادرة الرئيسي:-

فهو جعل القراءة كالماء الجاري الذي تتشربه كل العقول ليصبح المجتمع أكثر ثقافة وعلما ومعرفة، وكذلك تسليط الضوء على كل موهوب وتشجيعه على الكتابة وإخراج ثقافته وعلمه للنور، ومن الجميل أيضا في هذه المبادرة هو سعيها الدائم نحو اكتشاف المواهب المدفونة وخاصة الشباب.

من الأماكن التي تواجدت فيها مبادرة حلم الوصول والتي استقبلها جميع طوائف الشعب بالحفاوة والترحيب منها:-

  • بني سويف، وكان ذلك بالتعاون مع رئيس النقابة العامة للتنمية البشرية د/خلود زين.
  • الدقهلية، وفي المنصورة تحديدا بمركز شباب السنبلاوين، برعاية فرقة شارعنا وكان ذلك في ٢٤/٢/٢٠١٧ .
  • الإسكندرية، بكلية الحقوق جامعة الإسكندرية وتم ذلك بالتنسيق مع رئيس اتحاد الطلاب، في ٧/٣/٢٠١٧ .
  • البحيرة، بإدارة إدكو التعليمية وكان برعاية أمين عام اتحاد طلاب مدارس البحيرة، في ٣٠/٣/٢٠١٧.
  • الفيوم، بكلية خدمة اجتماعية جامعة الفيوم، وكان ذلك بدعوة من د/عماد عبد السلام، وحضر كلا من عميد الكلية، ودكاترة ومعيدي إدارة الجامعة، ونظمت من خلال فريق نخبة المستقبل، وذلك في ٢٤/٤/٢٠١٧.
  • كذلك تم تنظيمها بالفيوم، بمركز طامية، وذلك تحت إشراف الأستاذة/ سماح مصطفي ريان، رئيس قسم الموهوبين والتعليم الذكي وبيت ثقافة طامية، وكان ذلك في ٨/١٠/٢٠١٧ .
  • محافظة بني سويف، وتم بها توقيع أول كتاب للمبادرة “ملحمة القلوب” وتم ذلك بحضور المشاركين بالكتاب من شعراء وكتاب، في ٢٧/١٠/٢٠١٧.
  • بورسعيد، والذي تم بمجمع محمد السيد وحسن البدراوي للغات، وتم ذلك بحضور الأستاذة إيمان حسين مسؤولة الموهوبين بالمجمع، وكان أيضا تحت رعاية مكتبة مصر العامة، في ٢/١١/٢٠١٧.
  • الإسكندرية مرة أخرى، بمركز شباب الانفوشي، وتم بحضور رئيس نادي الأدب الشاعر الكبير “جابر بسيوني” ،في ١٦/١١/٢٠١٧.
  • كفر الدوار، وتم ذلك بدعوة من الشاعرة حنان عمران بصالون كلمات الثقافي، كان ذلك في ١٨/١/٢٠١٨.
  • قصر ثقافة ألشاطبي، وذلك بدعوة الأديب الكبير محمد عبد الوارث، وكان في حضور الناقدة الكبيرة د/ نجلاء نصير وتم بها مناقشة إصدارات المبادرة، في ٢٥/٢/٢٠١٨.
  • دمنهور، بمعرض دمنهور الثالث للكتاب وبحضور الأستاذ/ أحمد حربي، في ٩/٣/٢٠١٨.

كل هذا المجهود العظيم تم تكليله بإصدار عدد من بدايات انطلاق سلسلة كتب مبادرة حلم الوصول وهم:-

  • “ملحمة القلوب” وهو الكتاب الأول للمبادرة، وتم أصداره في ١٤ أكتوبر ٢٠١٧.
  • “جدار الروح” وهو الكتاب الثاني للمبادرة، وأصدر في ٣١/١٢/٢٠١٧.
  • “صهيل المدائن” ويعد الكتاب الثالث للمبادرة، و يشارك به أكثر من11 دولة عربية وإفريقية.
  • “ديوان ق، حرف الناموس” ، ويحمل هذا الديوان رسالة سامية تهدف إلى توحيد الهوية وفلسفة الوجود، ويعد ديوان فصحى للكاتب والشاعر المميز يوسف سمير.

تمت هذه الإصدارات على نفقة المشتركين الخاصة، وذلك لافتقار من يدعم الثقافة في الوقت الحالي، ونجد تلاقي الأفكار والإبداعات تجمعت في هذه المبادرة من عدة دول مختلفة وأدب متنوع، وتلاقوا فيما اسموه “بميثاق الخير” وبها تتقارب الأفكار والثقافات المختلفة ويعملوا أيضا على تجمع الأفكار وتبادل الخبرات المختلفة، وذلك لتتقارب الشعوب والثقافات بالحب والمودة.

ومن هذه الدول المشاركة:-

مصر، السودان، فلسطين، المغرب، تشاد، موريتانيا، اليمن، الجزائر، الأردن، والعراق، ويتمنى مؤسس المبادرة عزت أن يشارك معهم جميع البلدان، وكل من لديه موهبة وفكرة ورسالة سامية، فشعار المبادرة هو، مبادرة حلم الوصول ليعلم المجتمع أننا قادمون.

قد يهمك أيضًا

التعليقات