التخطي إلى المحتوى
السلطات الكويتية توجه صدمة قوية للعمالة الوافدة.. وعلى الحكومة المصرية الاستعداد من الآن

أشارت صحيفة ” الرأي” الكويتية  بأن السلطات الكويتية تستعد من الآن للاستغناء عن خدمات أكثر من عشرة آلاف وافد يعملون في قطاعات مختلفة داخل الدولة الكويتية مع مطلع يوليو المقبل

حيث نقلت الصحيفة عن رئيس لجنة الإحلال النائب ” خليل الصالح”، ان اللجنة قد تسلمت مؤخراً بيانات من بعض الجهات المعنية تشير فيها إلى أزمة حقيقية.

وتابع قائلاً:

” إن اللجنة تسلمت بيانات من بعض الجهات المعنية بملف التوظيف، ولكنها في حاجة إلى تقييم، وأنه من المرجح أن نجتمع الأسبوع الحالي من أجل ذلك، إذ ستنتظر اللجنة حتى يوم 1 يوليو وهو الموعد الذي تم تحديده لتجميد بعض وظائف العاملين في الحكومة، تماشيا مع سياسة تخفيض عدد الموظفين غير الكويتيين العاملين سنويا، للوصول بعد خمس سنوات بنسبة عدد الموظفين الكويتيين من إجمالي القوة العاملة إلى النسب المئوية المحددة”.

 

حيث أشار أن عدد الخريجين من جامعة الكويت خلال الخمس سنوات القادمة سوف تصل لـ30 الف خريج، مما يستوجب على الحكومة توفير فرص عمل لهم، أن الحكومة العالية مطالبة بتطبيق سياسة الإحلال: ” أن يكون مطلع يوليو المقبل الانطلاقة نحو تجميد وظائف الوافدين غير المنتجين في الوظائف الحكومية”.

واكد أنه مع مطلع يوليو القادم سنطلب من ديوان الخدمة إحصائية بعدد الوافدين الغير فنين والذين تم تجميد عقودهم، مشيراً انهم تسلموا عدد 10 آلاف موظف سيتم إنهاء خدماتهم مطلع يوليو القادم بوزارة التربية و الأوقاف والداخلية والصحة بالإضافة لجهات أخرى، حيث أنه بالتأكيد منهم عدد كبير من المصريين لذا يجب على الدولة المصرية توفير عمل لهؤلاء والاستعداد من الآن.

قد يهمك أيضا

التعليقات