التخطي إلى المحتوى
كيف نستعد لاستقبال شهر رمضان ؟؟؟.. أقرأها لن تندم

يظلنا بعد ايام شهر الرحمات والغفران والعتق من النيران، أيام ويقبل علينا شهر الصيام والقرآن والقيام، شهر فيه ليلة خير من ألف شهر، شهر فيها ساعة إجابة قبل الغفطار فعلى الجميع أن يطلب ما يشاء من الله العلي القدير، فهو خير من يعطي السائلين .

كيف نستعد لشهر رمضان

علينا ان نعد العدة لهذا الشهر الكريم، ليس بكميات الطعام ولا بالحلوى، وإن كان لا باس أن يكون هذا جزء من استعدادنا، أما الاستعداد الذي نقصده هنا هو الاستعداد بالعبادات لشهر العتق من النيران .

  • علينا استقبال رمضان بالتوبة الصادقة، والعودة إلى الله، فهو عز وجل يفرح بتوبة عبده المؤمن .
  • التدريب على الصيام في شهر شعبان، فهو شهر ترفع فيه أعمال السنة إلى الله عز وجل .
  • علينا التدريب على القيام بصلاة ركعتين في جوف الليل للتعود عليها صلاة التراويح في شهر رمضان .
  • التعود على النوم المبكر للمحافظة على صلاة الفجر التي لها أجر عظيم عند الله، والتي يحرص عليها الكثير من الناس في رمضان دون غيره .

 

  • الحرص على تقديم الصدقات وإطعام الفقراء للتعود عليها في شهر رمضان والتي يقبل عليها الناس بإفطار الصائمين .
    عمل ورد يومي لقراءة القرآن قبل شهر رمضان حتى إذا أظلنا الشهر الكريم نكثف من القراءة ونحرص على ختم القرآن مرة على الاقل خلال شهر القرآن .
  • علينا بالتعود على حسن الخلق في معاملة الناس، حتى تستمر هذه الصفة الرائعة معنا خلال الشهر الكريم الذي ينميها ويعظمها لانتشار الروحانيات وكظم الغيظ في شهر رمضان حتى لا يفسد الصيام، فغن سابك أحد أوشتمك فعليك أن تقول أني صائم .
  • الإكثار من الدعاء للتعود عليه في شهر رمضان ففيه ساعات إجابة كثيرة منها ساعة قبل الإفطار .
  • إعداد أفراد الأسرة جميعًا صغيرهم وكبيرهم لاستقبال الشهر الفضيل والتحدث معهم على فضائل الأعمال الصالحة لهذا الشهر الكريم .

واقرأ معنا :

حال النبي في رمضان

أغلى ستة نصائح صحية في رمضان

دار الإفتاء المصرية تطمئن المسلمين : هذه الأفعال لا تبطل الصيام

قد يهمك أيضا

التعليقات