مصر فايف

استاذ لطب الأطفال | احذروا هذا الفيروس فإنه يتسبب في وفاة طفل كل دقيقة

يتعرض الأطفال للعديد من الأمراض في تلك الفترة، والتي يطلق عليها امراض الطفولة، حيث تتعرض أجسامهم لمهاجمة مجموعة من الفيروس الخطيرة، منها الحصبة والجدري، النزلات المعوية، أمراض الكبد المعدية وغيرها من الفيروسات التي قد لا تظهر آثرها إلا بعد ان تسيطر على الخلايا وقد يأخذ ذلك بعض الوقت، ولأن تلك الفيروسات قد تسبب العديد من الأمراض المزمنة لدى الأطفال، وقد تصل إلى حد الوفاة، فلابد لأولياء الأمور أن يحرصوا على التأكد من حصول أطفالهم على التطعيمات واللقاحات المضادة لتلك الفيروسات .

وقد تحدث الدكتور أحمد البليدي، أستاذ طب الأطفال بكلية طب جامعة القاهرة، عن أحد الفيروسات القاتلة الذي يتسبب في وفاة طفل كل دقيقة بكل دول العالم، وهو فيروس الروتا القاتل، مشيرًا إلى أن جميع الأطفال الذين تقل اعمارهم عن الخمس سنوات معرضين للإصابة به، الذي تأتي اعراضه بنزلة معوية بسيطة أو شديدة يصاحبها قيء وإسهال .

وأضاف البليدي، خلال حلقة نقاشية بمناسبة الأسبوع العالمي للتطعيمات وإطلاق حملة “احمي البطل” للتوعية بالتطعيمات، أن 11 مليون طفل على مستوى العالم كانوا يتلقون العلاج في منازلهم، وذلك قبل ظهور التطعيمات، مؤكدًا خطورة الفيروس الذي يتسبب في وفاة طفل بين كل 48 مصاب في الدول المتقدمة، بينما يصل المعدل 5 أطفال في الدول النامية .

أسباب وعوامل خطر فيروس الروتا

يتواجد الفيروس في بِراز الإنسان عدة أيام قبل بداية ظهور اعراض فيروس، ويستمر 10 أيام بعد زوال المرض، وينتقل من اليدين إلى الفم على مدار هذه الفترة. عندما لا يحرص الشخص المصاب بالعدوى على غسل اليدين بعد لمس الإفرازات الحاملة للفيروس، فإنه ينقله إلى كل من يلمسه، ومن هنا، فإنه قد ينقل العَدْوى إلى كل شخص يلمس الأسطح التي لمسها أيضًا.

وأقرأ أيضًا :

تحذير هام وعاجل من تناول الحبة القاتلة

هام وعاجل من وزارة الصحة | سحب دواء “سيتال” المسكن والخافض للحرارة من جميع الصيدليات

«بالفيديو» | ممارسات يومية خاطئة تؤدي إلى الإصابة بالسرطان