التخطي إلى المحتوى
محللون يتوقعون رفع أسعار الوقود بداية من شهر يوليو القادم 2018 وتلك المنتجات هي الأكثر تأثرا
زيادة أسعار الوقود 2018

بعد الأنباء المنتشرة والتي أفادت بزيادة أسعار الكهرباء في مصر 2018 بداية من شهر يوليو القادم بنسبة تصل إلى 45%، توقع عدد من المحللون ارتفاع أسعار المواد البترولية مثل:”السولار، والبوتاجاز، وبنزين 80″ مع بداية العام المالي الجديد في يوليو القادم.

ويأتي ذلك بعد أن أظهرت وثيقة حكومية أطلعت عليها وكالة “رويترز” العالمية، وتفيد بأن الحكومة المصرية تستهدف خفض دعم الكهرباء بنسبة 47%، وخفض دعم المواد البترولية في البلاد بنحو 26%، في مشروع موازنة السنة المالية 2018/2019.

وأوضحت الوثيقة أنه من المتوقع أن يصل حجم دعم الوقود المستهدف في الموازنة الجديدة إلى 89.075 مليار جنيه انخفاضا من حوالي 120.926 مليار جنيه مستهدفة في 2017-2018، وأشار نعمان خالد، محلل الاقتصاد بشركة سي آي كابيتال لإدارة الأصول، إن نسبة التراجع في مخصصات دعم الوقود توحي بأن نسبة رفع أسعار المنتجات البترولية لن تقل عن ما بين 35 إلى 40% خلال العام الجديد.

وأضاف خالد أن المنتجات البترولية التي ستتأثر بشكل واضح بخفض الدعم ورفع الأسعار هي:”السولار والماوزت وبنزين 80″، وأكدت إيمان نجم محللة الاقتصاد ببنك استثمار برايم، أن انخفاض دعم الوقود يؤكد على حدوث زيادة في أسعار الوقود في يوليو 2018 لتعويض زيادة أسعار البترول، مؤكدة أن تلك الزيادة ستطول السولار والبوتاجاز.

قد يهمك أيضا

التعليقات