التخطي إلى المحتوى
بالفيديو| اعتذار المصري اليوم عن مانشيت إهانة الدولة والشعب المصري

علق عبداللطيف المناوي، العضو المنتدب لجريدة «المصري اليوم»، على مانشيت  المصري اليوم في عددها الصادر اليوم الخميس، حول تغطيتها الصحفية لانتخابات رئاسة الجمهورية 2018، بشكل كبير خلال الساعات الأخيرة، و الذي كان تحت عنوان “الدولة تحشد الناخبين في آخر أيام الانتخابات.. الوطنية تلوح بالغرامة.. مسئولون يعدون بمكافآت مالية وهدايا أمام اللجان”.

ففسر المناوي في مداخلة لبرنامج «مساء دي أم سي»، مع الإعلامي أسامة كمال، على قناة “دي إم سي” ما حدث قائلًا “مفهوم الدولة لدينا هو مفهوم الدول بشكل عام، الدولة بكل ما فيها، ونحن نعتبر أنفسنا داخل المؤسسة جزء من الدولة المختلفة، هي الكيانات المختلفة، والحكومة جزء وليست كل الدولة”.

وتابع المناوي: جزء رئيسي لمؤسسات الدولة المختلفة أن تعمل من اجل حشد مواطنيها الحشد الإيجابي وليس الموجه، المؤسسة هذه قامت بعملية حشد من خلال استخدام وسائلها لكي تحشد المواطنين للتصويت بإيجابية.

وأضاف المناوي: لن أدافع واقول أن شكل التغطية كانت منزهه، ولكن كان هناك عدم دقة شديدة لاختيار التعبيرات المناسبة للظرف السياسي العام، وهذه مسألة يمكن أن تفهم في ظل ضغوط العمل، وأعتذر عن المانشيت لما قد يحتويه من ألفاظ ربما أسيء فهمها من البعض.

شاهد الفيديو…

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.