التخطي إلى المحتوى
اختفاء أكبر ممول سعودي لسد النهضة

رجل الأعمال السعودي محمد العمودي تُقدر ثروته ب 9 مليار دولار وعدد العاملين بمؤسساته يقدر ب 70 ألف عامل، وهو من أكبر المساهمين في بناء سد النهضة الأثيوبي، وذكرت الصحيفة الأمريكية “نيويورك تايمز” أنه قد تم احتجازه في حملة مكافحة الفساد في السعودية، والتي ضمت الكثير من الأمراء وأصحاب رؤوس الأموال السعوديين، وكان من أشهرهم الأمير الوليد بن طلال.

وحتى هذه اللحظة لا أحد يعرف مكان ولا مصير محمد العمودي وخصوصاً، وأنه لا ينتمي للنسب السعودي بل ينتمي إلى أب يمني وأم أثيوبية، ونشأ وتربى في المملكة العربية السعودية، واستطاع أن يتواصل مع الأمراء والأسر الحاكمة عن طريق الاستثمار والتجارة، حتى استطاع أن يحظى بمساندة الملك عبد الله بن عبد العزيز في بعض المشاريع الزراعية بالأراضي الأثيوبية، والتي سوف تستفيد منها السعودية.

وازدهرت تجارتة في مجال النفط والزراعة والصيانة والمناجم، وساهم في بناء سد النهضة الأثيوبي من خلال توريد الأسمنت اللازم للبناء، كما أن رجل الأعمال محمد العمودي يحظى بحب وتأييد من الشعب الأثيوبي، كما أنه ساهم في إنشاء مستشفى أديس أبابا، بالإضافة إلى مساهماته في أعمال الخير.

قد يهمك أيضا

التعليقات