التخطي إلى المحتوى
الأوقاف: المشاركة في الانتخابات وفاء للوطن وشهادة حق ومن يكتمها خائن للأمانة

في الوقت الذي كثرت فيه الدعوات لمقاطعة الانتخابات الرئاسية المصرية المقرر إجراؤها مارس الجاري، وجّه وكيل وزارة الأوقاف المصرية الشيخ جابر طايع، الاتهام للداعين لمقاطعة الانتخابات بـ “”مناصبة العداء للوطن وعدم الرغبة في تقدم الوطن وازدهاره”، وجاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها وكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الإثنين التي أقيمت تحت عنوان ”معًا سننتخب رئيسنا ونواجه المؤامرات”.

ودعا طايع بصفته ممثلا لوزير الأوقاف في الندوة، جموع المصريين للمشاركة في العملية الانتخابية المقبلة لاختيار رئيس للجمهورية بكثافة، معتبرا تلك المشاركة “ستكون رسالة إيجابية للعالم الخارجي من أجل بناء الوطن”، وقال: “المشاركة في الانتخابات وفاء للوطن وشهادة حق، ومن يكتمها خائن للأمانة، كما أن إدلاء المواطن بصوته في الانتخابات مظهر إيجابي حث عليه الدين الإسلامي، ودلالة على أننا يد واحدة وقادرون على صنع المستقبل ومواجهة التحديات، والعمل على أمن واستقرار البلاد”.

وأضاف طايع: “أثق في شعب مصر بكل أطيافه، ورفضهم القاطع لدعاوى المقاطعة بنزولهم للانتخابات، والداعون للمقاطعة أعداء للوطن، ولا يريدون له الخير والتقدم”.

وضمن ذات السياق من جانبه الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، الأنبا أرميا، طالب المصريين بضرورة المشاركة بالانتخابات الرئاسية المقبلة، مؤكدًا قائلا: أن “من يرفض المشاركة في الانتخابات سيكون مثل الجندي الذي يهرب من المعركة”، وأضاف الأنبا أرميا: “الخطر يكمن في سلبية الفكر، ولا بد من أن نفهم ونفكر ونرى كيف يتابع العالم خطواتنا كمصريين”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.