التخطي إلى المحتوى
تحطم طائرة مروحية روسية ومقتل 39 ضابط بينهم لواء وأول رد فعل من الحكومة المصرية
تحطم طائرة مروحية

في خبر عاجل كشفت عنه وكالة الأنباء “سبوتنيك” الروسية، قالت خلاله بان وزارة الدفاع الروسية قد أكدت مقتل 39 ضابط بينهم لواء وضباط صف وعسكرين، وهذا بعد تحطم طائرة “إن 26” والتابعة لقوات الدفاع الجوي الروسية في ساعة متأخرة من مساء يوم الثلاثاء.

وأوضحت المصادر، بان هذه الكارثة قد أدت إلى وفاة 27 ضابط في الجيش الروسي، وهو الأمر يحدث ربما للمرة الأولى خلال السنوات الماضية، وحتي هذه اللحظة لا توجد أي معلومات مؤكدة حول أسباب هذه الكارثة كما وصفت في وسائل الإعلام في موسكو خلال الساعات الماضية.

وحبسب ما أكدته المصادر الإعلامية في روسيا ليلة الأمس، فإن الساعات المقبلة سوف تشهد قيام الحكومة الروسية بفتح تحقيق موسع في تلك الواقعة التي أثارت جدل واسع يوم الأمس في موسكو، ولن يتم غلق هذا التحقيق إلا بعد التوصل إلى الأسباب الحقيقية التي أدت إلى سقوط الطائرة المروحية وفقدان 39 شخص ومقاتل من الجيش الروسي في حادثة هي الثانية خلال فترة قصيرة للغاية.

وفي أول رد فعل من قبل الحكومة المصرية وبالتحديد من وزارة الخارجية، حيث أرسلت برقية تعازي إلى الحكومة في روسيا في ضحايا الطائرة المنكوبة ومؤكدة بأن القاهرة تشارك موسكو في حزنها على ضحايا الطائرة، والتي ظهرت أنباء أخرى منذ قليل تؤكد بأن أعداد الضحايا قد وصلوا إلى نحو 39 ضابط.

قد يهمك أيضا

التعليقات