التخطي إلى المحتوى
وتجددت الازمة …شركات عالمية تقرر سحب الاعلانات من يوتيوب !
ازمة جديدة بين يوتيوب وشركات عالمية

على الرغم من اعتذار شركة يوتيوب المملوكة لجوجل عن غلق بعض القنوات اليمينية نتيجة الخطأ البشرى غير المقصود، إلا أن بعض الشركات العالمية بدأت في سحب إعلاناتها خاصة من قناة المذيع اليكس جونز.

وفى تقارير صحفية كشفت شبكة ” CNN ” الأمريكية أن شركات عالمية كنايك وعلى بابا وإكسبيدبا و كلاس باس وإيسر وموين ونيفاملى وهونى قد سحبت إعلاناتها من يوتيوب عقب علمها بأن إعلاناتها كانت مستمرة على قناة الصحفي والمذيع جونز.

وطبقا لما ذكره  موقع    “The verge ” الأمريكي  عن قناة جونز أنها تتمتع بسمعة سيئة زادت في الأعوام الأخيرة بسبب ما تنشره من أكاذيب،  حيث زعم المذيع أن حادثة إطلاق النار في مدرسة ساندى هوك الابتدائية عام 2012 في ولاية كونتيكت كانت خديعة ، وأشارت قناته إلى أن المتورطين بالحادث هم بعض الناجين من مذبحة ثانوية ستونيمان دوجلاس فى ولاية فلوريدا .

ووفقا لما ذكرته شبكة ” CNN ” أن هذه الشركات هي من تختار الديموغرافيات المستهدفة بناءً على سلوك المستخدم، بالإضافة إلى تحديد والاختيار بين فلاتر الفئات والقنوات التي تعرض عليها الإعلانات وإمكانية المعلنين منع إعلاناتهم من العرض أو الظهور على قنوات معينة أخرى.

قد يهمك أيضا

التعليقات