التخطي إلى المحتوى
ارتفاع غير مسبوق في اسعار الاسمنت.. وتوقعات بتراجع الأسعار خلال شهر مع القرارات الجديدة

على الرغم من الاستقرار الاقتصادي الحالي في البلاد واستقرار سعر صرف الجنيه المصري مقابل سعر صرف الدولار الأمريكي ومن المعهود ان الحالة الاقتصادية للبلد ترتبط ارتباطاً وثيقاً بأسعار السلع البنائية كالحديد والاسمنت إلا ان اسعار الاسمنت واصلت اشتعالها وهذا بدوره سيؤثر على سوق المقاولات.

وقام أحمد الزيني رئيس شعبه مواد البناء بالغرفة التارية بالتصريع عن ارتفاع سعر الأسمنت مع بداية الأسبوع بما يقارب ال250 جنيه للطن الواحد مؤكداً أن شركات الأسمنت قد حدت من انتاجها وهذا هو السبب في ارتقاع سعره.

الغرفة التجارية تطالب الرئيس السيسي باعطاء توجيهاته

وقد استغلت بعض الشركات الأحداث التي تقع في سيناء وتوقف انتاج مصنع العريش واوقفت انتاج الاسمنت وقامت برفع اسعار الاسمنت المخزن لديها، وقد ناشد أحمد الزيني الرئيس السيسي بضرورة اعطاء توجيهاته بإعادة افتتاح مصنع بني سويف للأسمنت والذي يتبع القوات المسلحة المصرية وذلك لزيادة المعروض من الأسمنت وهو مايحد من ارتفاع الأسعار.

وقد قال عبد العظيم قاسم سكرتير عام شعبة مواد البناء في الغرفة التجارية أن مصنع بني سويف للأسمنت سوق يتم افتتاحه في شهر أبريل المقبل وهو ما سيسمح بانخفاض سعر الأسمنت وقد يصل الطن إلى 750 جنيه فقط .

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.