التخطي إلى المحتوى
تعرف على مقترح ممدوح حمزة لتطوير سكك حديد مصر
ممدوح حمزة

قدم المهندس ممدوح حمزة محاور لبدء تطوير سكك حديد مصر، وذلك بالتزامن مع حادث القطار رقم 678، ركاب إيتاي البارود – القاهرة، طريق المناشي، الذي وقع نتيجة سقوط عجلة البوجي من العربة الثالثة أمام محطة أبو الخاوي بمركز كوم حمادة بمحافظة البحيرة، وهذا ما أدى إلى سقوط 12 قتيل، و39 مصاب.

فكتب حمزة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلًا :محاور لبدء تطوير سكك حديد مصر ١- نقل الحاويات والبضاعة لجذب أرباح، ٢- تكون شركة سيماف لصناعة القطارات والعربات أساس التطوير، ٣- المزلقانات ٤ الإشارات signaling والتحكم المركزي، ٥- الخطوط الفرعية بعربات خفيفة وعددها قليل للرحلة وتقليل زمن التقاطر ، ٦- اجتماعات مع العاملين وبالذات السائقين”.

وتابع حمزة في تغريدة لاحقة “السكك الحديدية: أول بداية تكون في الخطوط الفرعية لأنه اتنقل الشعب في الدلتا والوادي مع التركيز على نقل الانتاج الزراعي من مناطق الانتاج إلى الأسواق وهذا يستدعي إذدواج الخطوط الفردية لأنها السبب الأساسي للتصادم واستكمال خط المنصورة المطرية للوصول إلى بورسعيد لربط الموانئ”.

وأكمل ” السكك الحديدية : تأهيل خط القاهرة مطروح عن طريق المناشي وجعله وسيلة النقل الأساسية للساحل الشمالي بمدنه وقراه ومنتجعاتها السياحية والربط مع مطارات برج العرب والعلمين ومطروح وسيدي براني/ الدولة مع ٣٠٪اكتتاب عام للمصريين تمتلك السكة والمحطات وأكثر من شركة قطاع خاص تشغل القاطرات”.

وأضاف حمزة “السكك الحديدية: إنشاء خط جديد عرضي بين الأقصر والغردقة لربط الوادي بالبحر الأحمر للركاب والبضائع و تخطيط هذا الخط أنهيته بكباريه وإنفاقه ومخرات سيوله بزمن رحلة ساعتين ثم مده شرقا إلى الوادي الجديد السكة والمحطات تمتلكها شركة اكتتاب عام للمصريين والدولة وتؤجر للقطاع الخاص التقاطر”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.