التخطي إلى المحتوى
تعليق تميم بن حمد على ما يحدث في الغوطة الشرقية

علق الأمير تميم بن حمد أمير قطر على ما يحدث من تفاقم الوضع الإنساني في منطقة الغوطة الشرقية بسوريا على إثر الاشتباكات الراهنة بين القوات السورية والمعارضة المسلحة.

فكتب حمد عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلًا :بغض النظر عن الخلافات السياسية، ما يجري في الغوطة الشرقية هو جرائم ضد الإنسانية وتبقى حماية المدنيين في هذه الحالة مسؤولية المجتمع الدولي التي لا يجوز أن يتملص منها.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان أوضح أن مئات من الأشخاص قتلوا خلال جراء الضربات الجوية وقذائف المدفعيةف ي الغوطة الشرقية التي تعد آخر معقل كبير للمعارضة قرب دمشق.

وتتعرض منطقة الغوطة الشرقية لقصف عنيف منذ أيام وصفته وسائل إعلام مختلفة بأنه عبارة عن “مذابح” للمدنيين. كما قال نشطاء بأن عدد القتلى هناك يناهز 462 قتيلا خلال الأسبوع الماضي، وأسقطت مروحيات عسكرية منشورات على منطقة الغوطة الشرقية تحث فيها المدنيين على المغادرة.

وحذرت الأمم المتحدة من أن منطقة الغوطة الشرقية  قد تتحول إلى حلب ثانية، مع تواصل القصف الحكومي على الجيب الذي تسيطر عليه المعارضة المسلحة فيها لليوم الثالث على التوالي، مؤكدة أن الوضع بدأ يتحول إلى خارج السيطرة بشكل مطرد.

قد يهمك أيضًا

التعليقات