التخطي إلى المحتوى
تداول صورة تُثير جدل على مواقع التواصل الإجتماعي و تساؤلات ساخرة حول ما فعلته ” رحاب بنت ليلى “

كثير من المشاهد الغريبة و المواقف الغير منطقية التي قد تشاهدها الآن في المجتمعات العربية، سواء على مواقع التواصل الإجتماعي أو حتى في الشارع، حيث يتسبب بعضها في سخرية أو غضب، و في كلتا الحالتين ينتج عن ذلك جدل كبير وتساؤلات عدة، و من بين تلك المواقف الصورة المنتشرة لعملة العشرة جنيهات المصرية.

حيث تداول نشطاء صورة لعملة العشرة جنيهات مطبوع عليها بخاتم عبارة “حسبي الله و نعم الوكيل فيكي يا رحاب يا بنت ليلى”، مما أثار جدل كبير و تساؤلات حول المدعوة رحاب، و من الذي قام بتلك الفعلة خاصة أن كثير ممن علقوا على تلك الصورة أكدوا أنهم عثروا أيضاً على أوراق مالية مكتوب عليها نفس الجملة.

بينما وصفها البعض بأنها انتقام من تلك الفتاة من خلال شخص ما قد يكون تعرض للظلم منها، أو قد يكون الأمر كله على سبيل المكايدة و تكون هذه الفتاة هي المظلومة، بينما انتقد البعض الآخر الموقف في حد ذاته و كيف يمكن لشخص أن يصنع ختماً خصيصاً لمثل ذلك الأمر.

جدير بالذكر أن المصريين اعتادوا على مثل تلك المواقف الغريبة على مواقع التواصل الإجتماعي، و التي يتم من خلالها تداول كل ما هو غريب إلا أن تلك الواقعة نشرها موقع الوطن الإخباري الشهير أيضاً، و لم يقتصر الأمر على مواقع التواصل فقط.

قد يهمك أيضا

التعليقات