التخطي إلى المحتوى
وزير التجارة: العلاقات مع سنغافورة تخدم المشروعات المتوسطة والصغيرة..ونسعى للاستفادة في إنشاء المدن المتكاملة
زيارة وزير التجارة لسنغافورا

أكد المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، على حرص مصر  في الاستفادة من الخبرات والتجارب السنغافورية وخاصة في مجال التنمية الصناعية، ولذلك تسعى الحكومة حتى تقف على أخر المستجدات في التطورات التكنولوجية التي تتبعها الصناعة في سنغافورة، وتدرس إمكانية نقل هذه التكنولوجيا والخبرة إلى السوق المصري.

وأوضح “قابيل” في بيان صدر له، اليوم السبت، أن مصر لديها العديد من الفرص الاستثمارية الرائعة في قطاع الصناعة، وخاصة بعد إطلاق خريطة الاستثمار الصناعي، التي يمكن من خلالها تحديد الفرص الاستثمارية الموجودة في كل محافظات الجمهورية، مشيرًا إلى أن ذلك الأمر يعد بمثابة فرصة كبيرة لمستثمرين في سنغافورة.

جاء ذلك عقب وصول وزير التجارة والصناعة، القاهرة صباح اليوم، بعد حضوره لسلسلة من المباحثات والمناقشات في سنغافورة، والتي أجراها مع رجال الصناعة والمسئولين هناك، حيث تم عمل جلسات للباحثات المكثفة مع مسئولي الشركات السنغافورية، كان الهدف منها هو دعم التعاون بين البلدين على الصعيد الاقتصادي والاستثماري، والتي من المتوقع أن تشهد تطورًا كبيرًا خلال الفترة المقبلة.

وأشار “قابيل” إلى ما يمثله هذا التعاون المشترك من أهمية في القطاع الصناعي وخاصة مجال تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، حيث أن الشركات الصغيرة والمتوسطة تشكل نسبة 90% من الشركات الأعضاء في اتحاد الصناعات بسنغافورة، موضحًا أنه تم الاتفاق على التعاون المشترك بين كل من الاتحاد السنغافوري وجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة المصري، وأنه سيتم التنسيق فيما بينهما حتى تكون هناك آلية تحقق للاستفادة القصوى من إمكانيات وخبرات الطرفين.

جدير بالذكر، أن زيارة الوزير استهدفت الاستفادة من التجربة السنغافورية وخاصة في مجال إقامة المدن الصناعية المتكاملة، وذلك حتى تستفيد منها مصر في إنشاء المدن الصناعية الجديدة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.