التخطي إلى المحتوى
«اقفل الراوتر وشغله تاني».. ما فائدة هذه الطريقة في إصلاح الإنترنت؟

لا شك أن بطئ خدمة الإنترنت، تمثل مشكلة شائعة بين الكثير من المصريين، والتي تمثل لهم معاناة، حيث يقدمون بين الفينة والأخرى، لإطفاء الرواتر الخاص بالإنترنت ثم تشغيله مرة أخرى، أملاً في معالجة المشكلة، كذلك الأمر عند الاتصال بخدمة الدعم الفني في شركات الإنترنت لحل المشكلة.

سر عبارة: “افضل الرواتر وشغله تاني”

حيث أصبح هذه العبارة شائعة، خاصةً عند عبارة التواصل مع موظفي شركات الإنترنت، لتصبح هذه الجملة مادة سخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، لتثير تساؤلاً عن مدى فاعلية هذا الأمر، وهل فصل الرواتر وإعادة تشغيله مرة أخرى سيحل مشكلة الإنترنت؟.

الأمر الذي أكده أحد مهندسي الاتصالات خلال تصريحات صحفية، لافتًا إلى أن الدعم الفني لا يرددون هذه العبارة لإزعاج العملاء أو شيء، بل أن غلق الراوتر وإعادة تشغيله تساعد بشكل كبير في حل المشكلات المتعلقة به، لأنه يتعرض للأعطال والتوقف عن التشغيل أو أداؤه أو تهنيجه.

وهذه الخطوة تساعد على حصول  الراوتر على iP جديد، حيث يكون في بعض الأوقات، الراوتر حامل لكثير من المعلومات الـ”Cash”، كما يحتاج لسحب iP من الشركة، فإعادة تشغيل الراوتر تسمح بذلك، وأن غلقه لمدة 5 ثوان عن التيار الكهربائي، تجعل المكثفات تفرغ شحنتها الكهربائية المتبقية بها، والتي تجعل الراوتر لا يعمل بكفاءته الكاملة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات