التخطي إلى المحتوى
بالفيديو| كيف تتجنب آلام الظهر والرقبة والصداع والإصابة بالزهايمر أثناء النوم ؟

يعاني الكثير من آلام في الرقبة والظهر عند الاستيقاظ من النوم، فلك منا وضعية مفضلة في نومه، ولكن قد تكون تلك الوضعية لها مميزات وأضرار، وهو ما قدمه برنامج “صباح أون” المذاع على قناة “أون لايف”.

1- وضعية الجولدي

وهي وضعية النوم على الظهر مع فرد الذراعين والأرجل وهي مفيدة جدًا لأصحاب الصداع المتكرر وتقلل من تجاعيد الوجه، ولكنها تزيد من نوبات الشخير، ويمكن حل ذلك باستخدام وسادة رقيقة أو الاستغناء عنها تمامًا.

2- وضعية نجمة البحر

وهي النوم على الظهر مع الإبعاد بين الذرعين والأرجل، وهي لا تختلف عن الوضعية السابقة في الفوائد أو الأضرار وعليك أن تتخلى عن الوسادة في هذه الوضعية أو استبدالها بوسادة رقيقة.

3- وضع لوح الخشب

النوم على أحد الجانبين مع فرد الأذرع والرجل، ويفضل النوم على الجانب الأيسر وهي الأفضل للنساء الحوامل ومصابي ألام الظهر، أهم مشكلاتها أن أحد القدمين لا تنال الراحة الكافية ويمكن تلافي تلك المشكلة بوضع وسادة بين القدمين لضمان راحة القدم العلوية.

4- وضعية الحالم

وهي النوع على أحد الجانبين مع انحناءة خفيفة للركبتين ووضع اليدين أسفل الخد، تقلل من ألام الرقبة ومن خطر الإصابة بالزهايمر، لكنها تؤديإلى بعض الآلام في الكتفين فعليك وضع الوسادة بين قدمين واستخدام ملائات ناعمة.

5- وضع الجنين

هو النوم على أحد الجانبين مع ضم الرجلين إلى أعلى وهو أحد الأوضاع المفضلة للحوامل وله نفس فوائد وأضرار أوضاع النوم الجانبية

6- السقوط الحر

النوم على البطن، وهي أخطر الأنواع، فائدتها الوحيدة تقليل نوبات الشخير لكن أضرارها كثيرة منها آلام في الظهر والرقبة والضغط على الأاعضاء الداخلية للجسم، وظهور التجاعيد في الوجه، ويمكن تقليل مخاطرها بوضع وسادة أسفل المعدة والميل على أحد الجانبين قليلًا.

قد يهمك أيضًا

التعليقات