التخطي إلى المحتوى
25 يناير ثورة حقيقية أم مؤامرة ضد الوطن
25 يناير ثورة حقيقية أم مؤامرة ضد الوطن

عند الحديث عن ثورة 25 يناير تجد الكثير من الآراء والمتناقضات بين طبقات الشعب حول تعريف ثورة 25 يناير، الكثير يرى أنها ثورة حقيقية ليس لها كتالوج في قاموس الثورات وكانت تعبر عن معاناة جيل بالكامل لتحرير أفكارة من السمع والطاعة إلى الحرية المطلقة، والبعض يرى أنها مؤامرة ضد الوطن أهدافها المعلنة في العيش والحرية والكرامة ما هي إلا ستار لتحقيق الهدف الأكبر وهو تفتيت الوطن.

وعلى الجانب الأخر هناك من يرى أن يوم 25 يناير عيد الشرطة المصرية فقط ولا يعترف أبداً بثورة 25 يناير، وهناك من يرى أن الثورة لا تعنيه شئ قدر ما يعنيه البحث عن لقمة العيش بعيداً عن الصخب والمتاجرة بالفقراء، لا شك أن ثورة يناير حركت الكثير من المياه الراكدة في بحر الديمقراطية المصرية.

شئنا أم أبينا يناير ثورة حقيقية كانت تسير في طريق ملئ بالأشواك للبحث عن حرية الوطن، ولكن عندما وصلت إلى بر الأمان اختطفها المتسلقين والطامعين  في السلطة والمتاجرين بالدين .

ثورة 30 يونيو جاءت من رحم 25 يناير، والتاريخ هو من سيكتب في المستقبل سلبيات وإيجابيات كل مرحلة مرت من تاريخ الوطن، والدروس المستفادة من كل منهما،  التاريخ هو من سيحكم في النهاية ولكن الكارثة الحقيقية أننا حكمنا على انفسنا بما سيكتبه التاريخ عنا في المستقبل باننا لا نقبل تعدد الآراء  فكل منا يتعصب لرأيه ويحقر من أراء الأحرين .

الوطن يحتاج منا الكثير من الأفعال قبل الأقوال، الاختلاف في الرأي والأفكار ليس خلاف على حب الوطن، كل منا يحب الوطن بطريقته، التحقير والتخوين ليس في صالح مصرنا الغالية، فلندع التاريخ يكتب ما يشاء ولننطلق نحن إلى غد افضل ومستقبل مشرق بتقبل الرأي والرأي الآخر لنرسم حياة جديدة يعيش فيها أطفالنا بلا خوف .

التعليقات