التخطي إلى المحتوى
اتفاقية دفاع مشترك بين أثيوبيا والسودان لحماية «سد النهضة»

أعلنت صحيفة “سودان تربيون” السودانية، أنه تم الاتفاق ما بين دولتي السودان وأثيوبيا على نشر قوات مشتركة للعمل على تأمين سد النهضة، الذي تم إقامته على بعد عشرين كيلومتر من السودان، لتأمينه ضد اي عدوان خارجي، على أن يتم حماية النيل الأزرق، بوضع قوات في ولاية «النيل الأزرق» من جهة السودان، وأقليم «شنقول قمز» من جهة اثيوبيا، في إطار تطوير العلاقات بين البلدين .

وطبقًا لما جاء في صحيفة “سودان تربيون”، بأن هذه الاتفاقية التي تمت بين البلدين الجارتين، يهدف إلى تأمين حدود البلدين، وذلك ينشر قوات مسلحة مشتركة من الدولتين، قد تمتد خارج حدود كل دولة، بما يعطي مؤشرًا كبيرًا على تمركز معظم تلك القوات داخل الحدود الأثيوبية، مما اعتبرته الصحيفة تصعيدًا خطيرًا ضد الدولة المصرية .

ويأتي اتفاق الدفاع المشترك بين البلدين، على الرغم من تصريح الرئيس المصري، «عبدالفتاح السيسي»  بالتأكيد على أن مصر لم ولن تقوم باي عمل عدائي ضد اي دولة في العالم، ولم تتدخل في شؤون أي دولة، ولا سيما الدولتين الشقيقتين، «السودان وأثيوبيا»، كما أكد على أن مصر ليس لها أي تواجد عسكري في اي دولة متاخمة للدولتين بغرض القيام بعمل عسكري ضدهما، وان مصر مشغولة في البناء والتنمية، كما أنها تدعو جميع دولة العالم أن ينشغلوا ببناء دولهم ويوفروا أموال الحروب لرخاء شعوبهم .

قد يهمك أيضًا

التعليقات