مصر فايف

لجنة الفتوى تحسم الجدل حول حق منع الرجل زوجته من العمل

انتشر جدل كبير في الاونة الأخيرة حول أحقية الرجل لمنع زوجته من العمل، وانقسم المجتمع بين مؤيد ومعارض، ولكل فريق مبرراته، فالمؤيدين يرون أنه من حق الرجل إذا تعارض عمل زوجته ووظيفتها مع دورها الهام بالمنزل في إدارة شؤونه و تربية الأبناء، وتلبية متطلبات الحياة الأسرية، أما الفريق الاخر فلا يجد اي حق للزوج في إجباره لزوجته في ترك العمل، ويبررون ذلك في أنه طبقًا للدستور لا يحق التفرقة في الحقوق والواجبات بين الرجل والمرأة .

 

ومؤخرًا حسمت دار الإفتاء الجدل الدائر والمنتشر بشان هذا، حيث قال الشيخ «أحمد ممدوح»، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن المرأة لها ذمة مالية مستقلة وليس لأحد أن يأمرها بإنفاق مالها أو وضعه فى شئ فى غير موضعه، مضيفًا إنه ليس واجبًا على المرأة أن تساعد زوجها على الإنفاق لأن المسؤول على الإنفاق هو الزوج وإن أنفقت على المنزل فهذا يكون فضل منها وتكرم .

 

وأضاف «ممدوح» ، في لقاء ببرنامج «فتاوى الناس»، المذاع عبر فضائية «الناس»، فى إجابة على سؤال ورد اليه مضمونة : “هل يجوز للزوج أن يمنع زوجته من العمل؟”، ان الزوج له مطلق الحرية فى أن يمنع زوجته من أن “تعمل أم لا”، كما يجب عليها أن تطيعه ولا يجوز لها أن تنزل للعمل من غير إذنه وإلا تعتبر ناشزا فى أحكام الفقة والقانون أيضًا.

رأي مجمع الفقة الإسلامي

وقد وافق رأي مجمع الفقه الإسلامي الدولي المنبثق عن منظمة المؤتمر الإسلامي، ما جاء في حكم دار الإفتاء المصرية، من حيث كون الزوجة لها ذمة مالية منفصلة، وكذلك عدم وجوب النفقة عليها كليًا أو جزئيا في وجود الزوج سواء كانت تعمل أو لا تعمل، كما يجوز لها ان تشترط في عقد الزواج  أن تعمل خارج البيت فإن رضى الزوج بذلك ألزم به، ويكون الاشتراط عند العقد صراحة .

 

وإقرأ معنا :

دار الإفتاء تحسم الجدل حول الحجاب .. فيديو

دار الإفتاء المصرية تطمئن المسلمين : هذه الأفعال لا تبطل الصيام

بالفيديو | الإفتاء تحذر من فعل يرتكبه الشباب عند لعب كرة القدم