التخطي إلى المحتوى
محافظ المنوفية للنيابة | “لم أتقاضى رشوة و كنت بهزر”
التحقيق مع محافظ المنوفية الأسبق

تواصل نيابة أمن الدولة العليا التحقيق مع محافظ المنوفية السابق، الدكتور «هشام عبدالباسط»، ورجلي الأعمال، عقب القبض عليهم عن طريق النيابة الإدارية، موجهة لهم تهم طلب وأخذ وتقديم رشوة وتسهيل الاستيلاء على المال العام، وواجهتهم بالتسجيلات الهاتفية التي جرت بينهم، وكان رد المحافظ مفاجئًا للنيابة، حيث برر فحوى المكالمات بانها جاءت في إطار الهزار والممازحة، مؤكدًا انه لم يخصص قطعة أرض بشكل رسمي لرجلي الأعمال .

وكشفت التحقيقات أن المحافظ طلب 2 مليون جنيه من رجلى الأعمال مقابل تخصيص قطعة أرض قيمتها 20 مليون جنيه لهما، وعلى الرغم من إنكار المحافظ، إلا أن أحد رجلي الأعمال أعترف بالواقعة مستفيدًا من ميزة في القانون بإعفاء الراشي إذا اعترف بجريمته، مؤكدًا أن المحافظ قد استلم جزء من الرشوة كمقدم، كما تبين من التحقيقات قيام المحافظ بتكرار هذه المخالفة أكثر من 10 مرات وتربح من وراء عمله بما يخالف القانون .

 

ويذكر أن معلومات وصلت لهيئة الرقابة الإدارية، وتسلمها المستشار «خالد ضياء»، المحامى العام الأول، والتي كان مصدرها مجهول في بداية الأمر، وتفيد أن المحافظ اعتاد ارتكاب وقائع فساد في نطاق محافظته، وتبين فيما بعد أن البلاغ مقدم من موظف سابق بالمحافظة، وبعد فحص البلاغ والتأكد من الوقائع المنسوبة للمحافظ، ولا سيما قيامه بتخصيص أراضى في نطاق محافظته بالمخالفة للقانون وبالأمر المباشر وبأسعار أقل بكثير من سعرها الحقيقى، مقابل حصوله على نسبة مالية من القيمة الحقيقية، تم القبض عليه .

وأقرأ معنا :

قبل ساعات من زيارة السيسي.. القبض على محافظ المنوفية في تهمة فساد كبرى

بالصور | تفاصيل عثور مواطن منوفي على مبلغ كبير من المال .. ورد فعل صاحبه

مفاجأة كبرى | سقوط أكبر حيتان ماسبيرو بأمر من السيسي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.