بيان من حزب شفيق يكشف عن موقف الفريق من تأييده لمرشحي الرئاسة وعن احتمالية انسحاب مرشحين هامين من السباق
أحمد شفيق

أعلن الترشح في أبو ظبي وبعد عودته إلى مصر أثار جدل كبير، حتى قام باعلان تراجعه مرة أخرى عن الترشح لإنتخابات الرئاسة 2018، إنه الفريق أحمد شفيق وفي ظل تواجد أكثر من مرشح في الفترة الحالية، أبرزهم سامي عنان وخالد علي هذا بالإضافة لمرتضى منصور ومنى البرنس، وبالتأكيد المرشح المؤكد السيسي والذي لم يعلن بشكل قاطع ترشحه حتى الآن، إلا أن الجميع يتوقع ترشحه بكل تأكيد نشر الحزب بيان مقتضب أمس بشأن موقفه من مرشحي الرئاسة.

حيث أكد حزب الحركة الوطنية الذي أسسه أحمد شفيق أن الفريق لم يعلن حتى الآن تأييده لأي مرشح رئاسي، وذلك لأن الترشح بصفة نهائية ورسمية لم يتم اعلانه حتى الآن، وبمجرد اغلاق باب الترشح وتحديد الأسماء المؤكدة التي سوف تتنافس في هذا السباق، فإن الحزب والفريق شفيق سوف يُعلنان بشكل رسمي عن المرشح الذي سوف يتم مساندته خلال الإنتخابات.

إلا أن البيان في ذات الوقت أشار لشىء مفاجىء وهو احتمالية تراجع سامي عنان عن الترشح كما فعل في عام 2014 ، وكذلك عدم تكملة خالد علي واعلانه هو الآخر انسحابه، ولكن الحزب لم يكشف عن حقيقة هذه المعلومات وهل هي مجرد توقعات أم معلومات مؤكدة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.