التخطي إلى المحتوى
رئيس لجنة التعليم بالبرلمان: مستحيل تطبيق نظام جديد للثانوية العامة السنة الدراسية القادمة
رئيس لجنة التعليم بالبرلمان

كشف الدكتور جمال شيحة رئيس لجنة التعليم بمجلس النواب أن هناك مقترح مقدم من وزارة التعليم بنظام جديد للثانوية العامة يقوم على فكرة التقييم المستمر بمعنى أن يكون تقييم الثانوية العامة شامل الــ 3 سنوات وليس سنة واحدة كما هو مطبق الآن، حيث يتم حساب تقييم الطالب على مدار الـ3 سنوات “التقدير التراكمي” ويتم على هذا الأساس حساب درجة الطالب لينتقل إلى المرحلة الجامعية.

وقد أوضح الدكتور جمال أول أمس الجمعة عبر مداخلة هاتفية ببرنامج أخر النهار مع الإعلامي جابر القرموطي أن ذلك النظام الجديد صحيح تماماً من الناحية التربوية ومعترف به، ولكن لكى يتم تطبيقه يلزمه تخطيط متكامل وواضح ويحتوى على ضمانات شديدة الوضوح من وزارة التربية والتعليم، لأنه سيحل محل نظام متواجد منذ عشرات السنوات، وسيحول “كابوس الثانوية العامة إلى 3 كوابيس” إضافة إلى قضية الدروس الخصوصية.

وأفاد الدكتور جمال شيحة أنه مستحيل من الناحية اللوجستية والزمنية أن يتم تطبيق ذلك النظام الجديد السنة الدراسية القادمة والتى ستبدأ سبتمبر 2018، وأضاف الدكتور جمال أن الثانوية العامة تحتاج إلى صدور قانون، ولم يتم بعد تقديم الفكرة التى سيُبنى عليها القانون بشكل متكامل إلى لجنة التعليم بمجلس النواب، كذلك لم يتم تقديمها إلى المجتمع.

وأردف الدكتور جمال أن أفكار وزارة التعليم مبتكرة وخارج الصندوق ولكن لا يوجد تمويل كافي لتحقيقها، وأنه على سبيل المثال نحتاج 700 ألف تابلت لتنفيذ خطة توفير تابلت لكل طالب بالصف الأول الثانوي، وهو ما يكلف مليارات الجنيهات الغير متوفرة.

 

قد يهمك أيضا

التعليقات