التخطي إلى المحتوى
إبراهيم عيسى يروي تفاصيل تنشر لأول مرة عن حياة “أنور السادات”
الرئيس الراحل أنور السادات

القاهرة – محمد علي :

قال الكاتب الصحفي “إبراهيم عيسي” في ظهور أول له مه قناة “أون لايف” والتي انتقل لها عيسي منذ فترة قريبة، بأن الرئيس المصري الراحل أنور السادات كان من أكثر الزعماء والرؤوساء في تاريخ مصر حرصًا على زيارة مسقط رأسه وإرتداء الزي الشعبي في الريف “جلباب وعمامة”، وهو الأمر الذي يؤكد بأن أنور السادات لم يكن أبدًا يدعي بأنه منتمي للفلاحين بل بالفعل هو شعور حقيقي بداخله.

وأوضح “إبراهيم عيسي” بأن ما فعله أنور السادات يمكن أن يطلق عليه “ترييف السياسية” أي جعل السياسة أشبه بـ “سياسة الريف”، حيث كان الراحل دومًا يفكر بنفس المبدأ الذي تسير به القوانين هناك، حيث كان منتمي لأقصى درجة بمسقط رأسه ومكان ولدته وأهله.

وخلال أول حلقاته في برنامج “حوش عيسي” والذي يذاع عبر فضائية “أون لايف” بأن الراحل أنور السادات كان يملك شعبية كبيرة بين أبناء الشعب المصري، والذي دومًا كانوا يشعرون بأنه مقرب منهم وشبيه للغاية بهم حتى في التصرفات والشكل.

وذكر إبراهيم عيسي خلال حديثه عن “أنور السادات” بأن الرئيس الراحل لم يكن فقط يتظاهر بأنه قادم من “الفلاحين” بل كان شعور حقيقي بداخله وكانت تصرفاته وطريقته في أداء شئون حياته كذلك نابعة من قناعة كاملة لديه بهذا الأمر.

قد يهمك أيضًا

التعليقات