التخطي إلى المحتوى
يلقي خطبة الجمعة عن الموت فيلفظ انفاسه الأخيرة على المنبر
أحد خطباء مساجد مصر يتوفى وهو يلقي خطبته عن الموت

إمام وخطيب أحد المساجد في مصر يلفظ أنفاسه الأخيرة أعلى المنبر يوم الجمعة أول من أمس خلال إلقائه خطبة الجمعة تناول فيها موضوعا يتحدث عن الموت، وذلك وفقا لما ذكرته صحف مصرية.

فقالت مصادر أن خطيب مسجد الشيخ إبراهيم الشلقامي بمحافظة المنيا في صعيد مصر البالغ من العمر (65 عاماً)، فجاة توقف عن الخطبة وجلس على الكرسي أعلى المنبر، وأدرك المصلون أن مشكلة صحية حدثت مع الشيخ، وحاول أحد الأطباء إسعافه ولكن دون جدوى، ليدخل في سكرات الموت، وكان التقرير الطبي أثبت وفاته بهبوط حاد في الدورة الدموية.

واللافت في حالة الوفاة كما تناولها المصلين هو توقيت وفاة الخطيب، حيث حدثت بعد أن توجّه للمصلين مخاطبا وموصيّا بالإستعداد للموت ولقاء الله بكثرة الأعمال الصالحة ومساعدة الفقراء والمحتاجين والمواظبة على الصلاة.

قد يهمك أيضا

التعليقات