التخطي إلى المحتوى
مافيش صاحب يتصاحب.. ثلاثة يلقون صديقهم المقرب من أعلى الكوبري.. بسبب موبايل ومبلغ من المال
اصحاب

بعد عام ونصف من العثور على جثة شاب مات غرقاً في نهر النيل ولم يشتبه الأب نهائياً في وفاته، ويتقدم الوالد خلال الأسبوع الماضي، بطلب للنيابة شمال القاهرة الكلية للاستعلام عن الهاتف المحمول والدراجة النارية اللاتي كانت بحوزة نجله يوم وفاته، ولم يتم العثور عليهما، وعلى ذلك تحركت مدرية أمن القاهرة، وبعد التحريات لكشف غموض الواقعة كانت المفاجأة أن متعلقات المجني عليه كانت بحوزة أعز صديق له.

وبمواجهة المتهمين الثلاثة اعترافا بقتل صديقهم، حيث قاموا بالخلص منه لسرقة الهاتف المحمول ومبلغ المالي كان بحوزته ودارجته النارية، وإلقائه في مياه النيل من أعلى كوبري قصر النيل.

وجدير بالذكر أن أجهزة الأمن قد تلقت بلاغاً منذ عام ونصف، يفيد العثور على جثة للشاب ويدعى “محمود.ح” مقيم بمنطقة النزهة، حيث تم تقديم بلاغ لقسم شرطة النزهة يفيد اختفاؤه، ولكن قد تم حفظ القضية لعدم وجود شبهه جنائية، وبعد مرور عام ونصف تقدم الوالد بطلب للنيابة لكي يتم التحري عن الهاتف المحمول والدراجة النارية التي لم يتم العثور عليهما في مكان الواقعة واللاتي كانت تخص المجني عليه.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي، وتوصلت التحريات إلى أن الهاتف المحمول الخاص بالمجنى عليه، كان بحوزة أحد الأصدقاء المقربين له ويدعى “أدهم.س” ويقيم بمصر الجديدة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات