نهاية الأب الدجال.. «قتلته ابنته بمساعدة والدتها وخطيبها» ننشر التفاصيل الكاملة
صورة أرشيفية

جريمة قتل بطلها الزوجة والابنة وخطيبها، حيث تعود تفاصيل الواقعة إلى العثور علي جثة لرجل بجوار مصرف الدلالة بقرية بدسا بالعياط، في أواخر الأربعينات، مشنوق وحول رقبته حبل أبيض اللون، ليتضح أنه يدعي سيد.ع ويعمل كعامل محارة.

وعلى الفور بدأت الأجهزة الأجهزة الأمنية بالجيزة، في البدء بالتحريات من أجل كشف ملابسات الجريمة، وتم التأكد أن وراي جريمة القتل هم الزوجة وابنة القتيل وخطيبها، حيث قاموا بالاتفاق على التخلص منه، نظرا لمعاملته السيئة لهما كما أنه كان دائم نشر الشائعات عن زوجته وابنته وسوء سلوكهما.

كما أكدت التحريات، أنه اعتاد على ممارسه أعمال الدجل والشعوذة، كما أنه اعتدى جنسيا علي ابنته ولهذا قاموا بالاتفاق على التخلص منه، تمكنت قوة أمنية برئاسة المقدم مروان الحسيني رئيس مباحث العياط من إلقاء القبض علي المتهمين بمنزلهم بالصف وبمواجهتهم أقروا بارتكاب جريمتهم فتم تحرير المحضر اللازم وإحالتهم إلي النيابة العامة للتحقيق.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.