وسائل التواصل الأجتماعية… ديموجرافيك يوضح الإختلافات في العمر والجنس والدخل في المنصات العليا
شبكات التواصل الأجتماعي

 

الشبكات الأجتماعية هى تتطور بإستمرار . وعلى الصعيد العالمي ، يستخدم أكثر من 2,8 مليار شخص – أو 37% من سكان العالم ، وسائل التواصل الأجتماعي ، ولكن الطريقة التي يتفاعل بها هؤلاء المستخدمين مع بعضهم البعض ، والمنصات التي يعتمدونها تختلف إختلافاً كبيراً .
وفي سوق الولايات المتحدة ، يؤثر نوع الجنس والدخل ومستوى التعليم تأثيراً يذكر ، وإذا كان الفرد قد أعتمد الشبكات الأجتماعية كنشاط . ولايزال العمر عاملاً ، إذ يميل مستخدمو الأنترنت الأصغر سناً إلى الأنخراط في الشبكات الأجتماعية بشكل عام ، ويتبنون منصات إجتماعية محددة .

على الرغم من أن الأنظمة الأساسية الأجتماعية توفر أدوات تتيح للمسوقين إستهداف شرائح جمهور معينة ، يجب على المعلنين تتبع كيفية تغيير قواعد الجمهور وسلوكياتهم . يستخدم مايقرب من 70 % من البالغين في الولايات المتحدة موقعاً واحداً على الأقل على مواقع التواصل الأجتماعي ، وفقاً لمركز بيو للأبحاث ، مقابل 60% في عام 2013 و 50 % في 2010 .

وفي تقرير جديد لـ BI intelligence يسلط الضوء على الديموجرافيك للجمهور لـ 6 منصات رئيسية الأجتماعية : Facebook, Instagram ,
.Snapchat, Twitter, Linkedln , and Pinterest
وهذا التقرير يدرس أبعاداً متعددة للتغيير داخل التركيب الديموجرافي لكل منصة – بما في ذلك العمر والدخل والتعليم والجنس والتبني العام من حيث البالغين عبر الإنترنت في الولايات المتحدة . ويستكشف التقرير أيضاً مقدار الوقت الذي يستثمره كل عمر سكاني في كل منصة .

وفيما يلي بعض النقاط الرئيسية من التقرير :
– المستخدمين لـ الفيسبوك في الولايات المتحدة الذين تتراوح أعمارهم بين 45 – 55 تنفق المزيد من الوقت على المنصة ، ويمثل 21% من إجمالي الوقت الذي يقضيه ، أكثر من أي فئة عمرية أخرى .

– قد أصبح التركيب العمري لمستخدمي سناب شات في الولايات المتحدة موزعاً بشكل متساو خلال العام الماضي ، ويبدو أن الشركة تقوم بعمل أفضل لجذب المستخدمين الأكبر سناً .

– بدأ المراهقون في إستخدام فئة من وسائل الأعلام الأجتماعية تسمى ” digital hangouts” . هذه هى التطبيقات التي تمكن المستخدمين من دردشة الفيديو مع العديد من الأصدقاء في وقت واحد . أكثر من 60% من المستخدمين على Houseparty ، واحدة من تطبيقات هنجوت الرقمية الأكثر شعبية ، هم تحت عمر 24 سنة .

– LinkedIn يحتل شعبية بين المستخدمين ذوي الدخل المرتفع . 45% من مستخدمي الإنترنت البالغين في الولايات المتحدة الذي يحصلون على دخل أعلى من 75 ألف دولار سنوياً على لينكيدين ، مما يجعله أكثر شعبية من بين هذه الفئة السكانية من إنستاجرام (31%) ، وبينتريست (355) ، أو تويتر (30% ) .

وبصورة كاملة ، فإن التقرير :
– يوضح نطاق جمهور المنصة الأجتماعية من حيث العمر والدخل والتعليم والجنس .
– يدرس كيف تغير الوقت الذي يقضيه والمستخدمون الشهريون عبر الفئات العمرية الرئيسية في السنوات الثلاث الماضية .
– يستكشف تفضيلات المراهقين والشباب من جيل الألفية ، وكيف يتغيرون .
– يحدد أهم التغييرات الديموجرافية التي يجب على المعلنين مراقبتها حيث تستمر الأنظمة الأساسية الأجتماعية في النمو .

Source: Business Insider

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.