يوسف القرضاوي يتفاخر بولائه لقطر “عشت فيها مرفوع الرأس”
الشيخ يوسف القرضاوي

قال الداعية الإخواني يوسف القرضاوي، خلال تصريحات له ، بأنه لو عاش في مصر وتنازل عن موقفه ودعمه للجماعة، لتولى أعلى المناصب بالدولة، لأن من يتولون المناصب الحالية في مصر هو أكفء منهم جميعاً.

وأضاف القرضاوي بأن الوقت المتبقي من حياته، سوف يعيشه في بلده الحبيبة “قطر”، ولن يتوانى لحظة ما عن خدمتها أو الدعاء لها، لأن قطر هي أحب البلاد لقلبه.

وأكد القرضاوي بأن قطر من أفضل البلاد الذي عاش فيها، وواصل مديحه لقطر وردد قائلاً “عشت في قطر مرفوع القامة والهامة ومرفوع الكرامة، لا يستطيع أحد أن يتهمني أني نافقت يوماً من الأيام”.

وأضاف الداعية الإخواني، بأنه عاش في قطر معظم سنوات حياته ” مرفوع الرأس ومحفوظ الكرامة”، ويدين لدولته الحبيبة قطر بالولاء والتضحية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.