بعد مطالبة وزير الأوقاف المواطنين بدفع فواتير مياه وكهرباء المساجد.. نائب برلماني: “مش هنبني المسجد ونشيل همه”
الاوقاف

بعد أيام من التصريحات التي وصفت بالاستفزازية، لوزير الأوقاف المصري، “محمد مختار جمعة”، والتي قال أن فاتورة المياه والكهرباء للمساجد طالبة الانضمام للأوقاف يتحملها الأهالي وليس الوزارة، وهو الأمر الذي أغضب الكثير من نواب البرلمان، وعلى رأسهم، النائب “بكر أبو غريب”.

وقال “أبو غريب”، عضو مجلس النواب عن دائرة البدرشين بمحافظة جنوب الجيزة تعليقاً، على إصدار وزير الأوقاف منشور بشأن ذلك، من غير المقبول مثل هذه التصريحات، مبدياً اعتراضه على ذلك المنشور، ولن نسمح بتطبيقه على الإطلاق، متسائلاً: “ما هي الميزة التي تمنحها وزارة الأوقاف للمساجد التي تطلب الانضمام لها؟”.

وأضاف النائب البرلماني “أبو غريب”: “مش معقول الواحد يبنى المسجد ويشيل همه، وعلى الدكتور محمد مختار جمعة مراجعة تصريحاته وقراراته التي تثير الجدل وتسبب سخط وغضب المواطنين”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. من يشتغل الان وزيرا في جمهورية مصر العربية يجب ان يكون الاسواء وليس الاكفأ هكذا يكون الاختيار وزير التعليم فاشل والامتحانات تم تسريبها من الوزارة عادي لا يحاسب احد ولم يخطئ احد وزير اوقاف يتحكم بالمساجد ويقول خطبة الجمعة لازم تكون مكتوبة عشان اية متعرفش عشان تتراجع ويتوفق عليها كلام هايف ولكن قدر الازهر انة راجع هذا الوزير الموظف ليس الا موظف وليس علامة ويخرج علينا ويقول ان الخطبة المكتوبة حتي لا ينسي الامام موضوع الخطبة اللهم صلي علي محمد انا طوال عمري مشفتش خطيب نسي خطبة جمعة الا اذ الوزير شافها يمكن لما البلبلة والكلام الذي لا يفيد ونحن نعرف يقينا ان الفساد في وزارة الاوقاف يملا عربيات نقل ثقيل وجت علي فواتير الما والكهربا ما شا اللة ولكن منذ فترة سمعت الن التكيف اللي ركب في بعض المساجد لا يتم تشغيلة الا بعد تركيب عدادات جديدة مسبقة الدفع بامر الوزير هل حفاظا علي اموال الدولة ام حفاظا اموال الوزارة وخلي اللي يصلي يدفع عشان الوزير يرتاح علما ان التكيفات مركبة للمسجد فاعل خير وليست الوزارة بس جت من عند اللة وانا اشيد بكلام نواب مجلس الشعب اللي قالو كلمة حق لصالح الناس الشقيانة خصمو من القضاة 50 جنية بدل ما تفرضو علي الناس فلوس لصالح القضاة الي بياخدو رواتب بعشرات الاف عشنهم وايضا الحكومة التي تبذر وتهدر الاموال فيما لا يجدي ويقولو تقشف لية الناس تتقشف والحكومة لا لية اللة اعين من يقول كلمة الحق يا رب ونحن في خضم حرب كبيرة علي مصر والمصريين اناس كثيرون تتأمر علينا ولكن عناية اللة هي ملجأ لنا وادعو الرئيس السيسي ان يكون معيار اختيار الوزراء الاكفا وليس الاسوء فواللة فقدنا رجل مصر اللة يرحمه الجنزوري حينما جابو للوزراء سيارات جديدة ولم يسلمها لهم وباعها عشان الوزراء سياراتهم كانت جديدة بس فشخرة وخلاص ولم يحدث مثل هذا الموقف مرة اخري سيدي الرئيس الفساد في كل الوزارات الان قائم ابن قاضي قاضي وابن الظابط ظابط وابن وكيل النيابة وكيل نيابة وابن الغلبان يقعد عند امة او يموت اصبح الوظائف ارث لماذا لا اعرف قامت ثورة علي ظلم ولم يتحقق عدل ادعو اللة ان يعينك علي مسئوليتك واتمني ان تقرأ هذا الكلام من رجل لا يريد الا العدل في بلدة مصر اعزها اللة بكم يا رب مصر وطني واهلي وعائلتي ونفسي ان اراها بعيد عن هذة الازمات والحروب ولكن قدر كل كبير ان تكون وسط المصاعب اللة يعينك ويقويك يا سيادة الرئيس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.