قصة تدل على أن الوفاء لن ينتهي أبد.. زوج يتوفي مع زوجته ممسكاً كلاً منهما يد الأخر
زوج يتوفى مع زوجته ويمسك كلاً منهما يد الأخر

فى واقعة لن تكن الأولي ولا الأخيرة وهى تعنى أن الوفاء مازال موجودا من الرجال تجاه زوجاتهم فبالآمس القريب وفي نفس ظروف تلك الواقعة توفي زوج في محافظة الشرقية عندما علم وهو بالمستشفى بأن زوجته قد ماتت فما هي إلا أيام قليلة وحزناً على الزوجة توفي هو الأخر ليتلاقى الاثنين في الأخرة كما تلاقى في الدنيا.

إلا أن هذه القصة أيضاً حدثت في الولايات المتحدة الآمريكية حيث أن وفاء الزوجين لبعضهما البعض ليس قاصراً على جنسية بعينها ولا دين بعينه فقد توفي زوجان أمريكيان خلال نصف ساعة فقط بعد عشرة دامت بينهما لمدة 63 عاماً .

ووفقاً لما نشرته صحيفة الأندبندنت البريطانية فإن الزوجان الآمريكيان قد توفيا فى إحدي دور الرعاية بولاية ساوث داكوتا الأمريكية فى نفس الغرفة ويمسك كل منهما يد الأخر.

حيث توفيت الزوجة وتدعى جانيت دى لانج أولاً عن عمر 87 عاماً نتيجة معاناتها الشديدة مع مرض الزهايمر وبعد 20 دقيقة فقط من وفاة الزوجة يتبعها الزوج هنري دي لانغ وعمره 86 عاماً.

ويقول الأبن أن هذه النهاية تدل على وجود إله رحيم حيث أن والده كان يحرص على رعاية الأم طوال السنوات الماضية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.